المحتوى الرئيسى

> دعوي قضائية : العادلي أبعد فرنسياً من البلاد لاعتناقه الإسلام

06/22 21:11

أقام «باتريك مولود عالم» - مواطن فرنسي الجنسية - دعوي قضائية أمام محكمة القضاء الإداري ضد وزير الداخلية ورئيس مصلحة الجوازات والهجرة مطالبا بإلغاء قرار وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي المحبوس حاليا بإبعاده من الأراضي المصرية ومنعه من دخولها بعد اعتناقه الإسلام.

وأوضح المدعي أنه تزوج من جمالات محمد مصرية الجنسية في عام 2004 وأقام مع زوجته في مصر وظلا علي تلك الحالة حتي عام 2007 إلي أن قام العادلي بإصدار قرار بإبعاده عن البلاد وإعادته إلي فرنسا دون أي ذنب سوي اشهاره لإسلامه وارتياده المساجد من باب التعرف علي دينه الجديد مؤكداً أنه كان يواظب علي الصلاة وقراءة القرآن وحضور الندوات الدينية وهو ما أثار حفيظة أمن الدولة ووضعه في خانة غير المرغوب فيهم.

وأضاف أنه بعد ثورة 25 يناير التي غيرت أوضاع البلاد عاد مع زوجته قادما من السعودية إلا أنه فوجئ باستمرار منعه من الدخول للأراضي المصرية بالرغم من أنه ليس خطرا علي أمن البلاد ولا يمارس أي نشاط ديني أو سياسي كما أن قرار استمرار منعه يهدد زواجه واستقراره الأسري.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل