المحتوى الرئيسى

هانى شاكر يودع ابنته دينا بـ«صعب جداً»

06/22 20:41

بعد صراع مع المرض استمر طيلة عامين توفيت، صباح الأربعاء، «دينا»، ابنة المطرب هانى شاكر، بعد أن تدهورت حالتها الصحية خلال الأسبوع الماضى، وتم نقلها إلى مستشفى «الشروق» فى المهندسين، لكن فشل الأطباء فى السيطرة على المرض وفارقت الحياة وسط حالة من الانهيار سيطرت على جميع أفراد أسرتها.

فى اتصال هاتفى لـ«المصرى اليوم» أجهش هانى شاكر بالبكاء، موضحاً أن حالة ابنته تدهورت بشكل مفاجئ خلال الفترة الماضية لدرجة لم تمكنهم من نقلها خارج مصر. ونظراً لحالة الحزن الشديدة التى يعيشها «هانى» حالياً لم تتمكن «المصرى اليوم» من مواصلة الحديث الذى اختتمه بقوله: «مش مصدق لغاية دلوقتى إن بنتى ماتت.. مش مصدق إنها ضاعت منى فى لحظة، ده قضاء ربنا.. اللهم لا اعتراض».

«دينا» دخلت فى صراع مع مرض السرطان منذ عامين تقريباً، وبالتحديد بعد أن أنجبت التوأمين «مليكة ومجدى»، وسافرت للعلاج أكثر من مرة فى المستشفى الأمريكى فى فرنسا، وأجرت أكثر من جراحة، وتحسنت حالتها بالفعل، وعادت إلى مصر، وظهرت بصحبة والدها وهى ترتدى الحجاب، ولكن سرعان ما عاد المرض وهاجمها مرة أخرى فى مناطق أخرى.

«دينا» هى الابنة الكبرى للمطرب هانى شاكر، وقد كتب ولحن لها خصيصاً أغنية أثناء تواجده معها فى باريس تحمل اسم «صعب جداً» قال عنها: «أنا بالتأكيد لست شاعراً أو ملحناً لكنها التجربة التى عشتها بكل ذرة فى كيانى، فمن خلال المعاناة ولدت بداخلى كلمات وألحان الأغنية التى لم أكن أنوى تسجيلها لولا أنها أعجبت (دينا) جداً وطلبت منى تسجيلها، استيقظت يوماً لأجد المذهب فى ذهنى كاملاً ولم تستغرق كتابتها بالكامل أكثر من ساعتين، ثم لحنتها فى (قعدة) ولم يكن معى عود أو آلة موسيقية أخرى لكنه الإلهام الذى تخلقه المعاناة».

وأضاف: «بمجرد وصولى مصر سجلت الأغنية، التى تقول كلماتها: صعب جداً تبقى شايف قدام عينيك حد إنت بتعشقه مليان ألم.. صعب جداً تبقى شايف كل دمعة من دموعه نازلة حيرة من عينيه من غير كلام.. صعب جداً تبقى واقف بين إيديه شايف إيديه حاضنة الألم من غير أنين.. تبقى مش عارف تروح فين ولا فين تبقى ناسى حتى إنت تبقى مين.. صعب جداً».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل