المحتوى الرئيسى

مصادر أمنية مصرية تفجر مفاجأة حول أوصاف الجناة في حادث العريش

06/22 23:40

مصادر أمنية مصرية تفجر مفاجأة

حول أوصاف الجناة في حادث العريش 

محيط - محمد مفتاح

النقيب محمد ابراهيم والمجند محمد حسن
بعد ساعات من وقوع الحادث الأليم ، كشفت مصادر أمنية بمحافظة شمال

سيناء المصرية عن تفاصيل واقعة استشهاد ضابط شرطة وشرطي بمدينة العريش على

أيدي مسلحين ملثمين هاجموا قوة شرطية خلال نوبة حراستها أمام بنك

الإسكندرية.

وفي البداية ، أكدت المصادر السابقة أن الجناة لم

يكتفوا بقتلهم اثنين من أفراد الشرطة بل قاموا أيضا بالاستيلاء على ثلاثة أسلحة

آلية وطبنجتين خاصة بكل من الضابط الشهيد محمد إبراهيم حسن الخولي والشرطي الشهيد

محمد حسن ولاذوا بالفرار .

وفيما أشارت تلك المصادر إلى أن التحريات

أفادت بأن الجناة في حادث اقتحام كمين الشرطة بالعريش كانوا يرتدون

صدور واقية ضد الرصاص وملثمين ومحترفين في الكر والفر وإطلاق النار ،

فجرت مفاجأة

مفادها أن هؤلاء الجناة استخدموا أسلحة نارية تختلف في شكلها عن

الأسلحة الموجودة في مصر وأوصافهم وفقا لشهود عيان تتطابق مع أوصاف بعض المتهمين

المتورطين فى اقتحام سجن أبو زعبل شديد الحراسة بمنطقة المرج والذي أسفر عن تهريب

عناصر متورطة من غير المصريين في عمليات إرهابية الذين كانوا مودعين خلال الفترة

السابقة لثورة 25 يناير.

ورغم أن المصادر السابقة لم تتهم جهات بعينها ، إلا أن

مصدرا أمنيا آخر رفيع المستوى رجح تورط عناصر فلسطينية في الحادث انتقاما من قوات

الشرطة والجيش بعدما تمكنت من خلال 8 حملات أمنية متتالية في محافظة شمال سيناء من

ضبط 65 عنصر إجرامى خطير وشبكة تجار سلاح فلسطينية .

وكان ملثمون مسلحون يستقلون سيارتي نصف نقل حاملين

الأسلحة الآلية قاموا بإطلاق النار على أحد الأكمنة الأمنية أمام فرع بنك

الإسكندرية فى العريش بمحافظة شمال سيناء فجر الأربعاء الموافق 22 يونيو ، مما أدى

إلى مصرع شرطي في الحال يدعى محمد حسن فيما توفي في وقت لاحق الضابط برتبة نقيب

محمد إبراهيم حسن الخولي متأثرا بجروحه ، بالإضافة إلى إصابة شرطيين آخرين تم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل