المحتوى الرئيسى

منظمات حقوق الإنسان تنتقد إسرائيل لهدمها المباني في «الضفة الغربية»

06/22 18:21

منظمات

حقوق الإنسان تنتقد إسرائيل لهدم المباني في «الضفة

الغربية»

 

ارشيفية
الضفة الغربية: أعلنت مجموعة من منظمات حقوق الإنسان، اليوم

الأربعاء، أن عدد المباني الفلسطينية التي هدمتها «الإدارة المدنية الإسرائيلية» في

الستة أشهر الأولى من هذا العام ارتفعت بشكل ملحوظ الأمر الذي أدى إلى تشريد 700

شخص.

 

وأعلنت منظمتا

«بيتسيلم» و«هيومن رايتس واتش» أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي هدمت خلال أسبوع واحد

في الفترة ما بين 14 و 21 من يونيو/حزيران، ثلاثين منزلا في الضفة الغربية وغور

الأردن والخليل.

 

وذكرت "منظمة

بيتسيلم الإسرائيلية" لحقوق الإنسان في بيان لها أن إسرائيل حتى الآن قامت بهدم 103

مبني سكني ، معظمها خيام وأكواخ وبيوت معدنية يعيش بها 706

أشخاص.

 

وهو ما اعتبرته

ارتفاع كبير مقارنة بعام 2010 حيث أفادت المنظمة وقتها عن 86 عملية هدم من هذا

النوع مما أدى إلى تشريد 472 فلسطينيا من بينهم 223

قاصرا.

 

إلا أن منظمة

«بيتسيلم» أكدت أن الفلسطينيين لا يملكون سوى البناء دون ترخيص وبشكل غير قانوني

لان إسرائيل التي تسيطر على الضفة الغربية نادرا ما تعطي الفلسطينيين رخصا

للبناء.

 

وأضافت «بيتسيلم»

أن الإدارة المدنية وضعت خططا للمجتمعات الفلسطينية لا تسمح بالبناء أو التطوير

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل