المحتوى الرئيسى

الحرية والعدالة رقم "1" في تصويت "كلنا خالد سعيد"

06/22 17:32

الإسكندرية- محمد التهامي:

أجرت صفحة "كلنا خالد سعيد"- الصفحة الأكثر انتشارًا على موقع التواصل الاجتماعي (الفيس بوك) والتي يصل عدد مشتركيها لأكثر من مليون مشترك- انتخابات رمزية، وجاءت النتائج بحصول حزب "الحرية والعدالة" على الأغلبية الساحقة، بعدد أصوات 23 ألف و800 صوت، في الوقت الذي حصل المرشحون المستقلون على المرتبة الثانية، وجاءت من بعدهم أحزاب.

 

وأكد قرابة 13 ألف شخص- عبر تصويتهم- أنهم يفضلون أن يكون المرشح مستقلاً، في حين أن حزب "المصريين الأحرار" الخاص برجل الأعمال "نجيب ساويرس" لم يتجاوز عدد مصوتيه 3000 شخص، ووصف مؤيدوه في التعليقات أن هذا الحزب هو الأمثل في التعبير عن أفكارهم وآرائهم.

 

وحصل حزب "النور" التابع للسلفيين على 2500 صوت، في الوقت الذي حصلت باقي الأحزاب على أصوات متساوية، مثل حزب "الغد" و"العدل" و"الوسط" و"الجبهة" و"الغد" و"الحزب الاجتماعي الديمقراطي".

 

واختلفت تعليقات المصوتين على نتائج الانتخابات "الفيسبوكية" وفق ما سماه أحد الأعضاء، فقال "الوليد محمد": إن جماعة الإخوان المسلمين نبض الأمة، في الوقت الذي ذكرت فيه "هدى الأحمدي" أن جماعة الإخوان لا تعمل لمصالحها الشخصية، وأن الهدف من خوضها الانتخابات بهذه النسبة هو النهوض بمصر، في حين اعتبر "خالد أحمد" أن نتائج هذه الانتخابات مغلوطة، وأنها لا تُعبِّر عن الشارع، معتبرًا أن أغلبية المصوتين من شريحة شباب (الفيس بوك) في تغافلٍ واضحٍ لرجل الشارع العادي.

 

"سماح أحمد" أدلت بصوتها لصالح حزب الوسط التابع قائلةً: "ما يميز حزب الوسط أنه يجمع بين الإسلامية والليبرالية، وأنه حزب وسطي بمعنى الكلمة، مشبهةً إياه بحزب "رجب طيب أردوغان".

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل