المحتوى الرئيسى

فيلم يوثق الهدم الإسرائيلي

06/22 13:46

مشهد من فيلم إخطار يظهر عمليات الهدم لأحد المنازل


عاطف دغلس-نابلس

إخطار، كلمة باتت تؤرق كثيرا من الفلسطينيين وتقض مضاجعهم، فأقل ما تفسر به هو "الهدم والتهجير" من المنزل أو القرية أو التجمع السكاني بأكمله، لمواطنين تعدهم إسرائيل "مخالفين" لكونهم يقطنون في مناطق "ج" أو "سي" كما حددتها اتفاقية أوسلو عام 1993.

ورغم مرارة هذه الكلمة، وصعوبتها على الفلسطينيين، فإنها شكلت سلاحا في عرض معاناتهم ومأساتهم، عبر فيلم وثائقي حمل اسم "إخطار".

فقد دأبت السلطات الإسرائيلية على هدم منازل الفلسطينيين منذ احتلالها للضفة الغربية عام 1967، بقصد ترحيلهم عن أرضهم، إلا أن تقسيمها لمناطق الضفة (أ و ب و ج "سي") في اتفاقية أوسلو عزز من بسط نفوذها وسيطرتها على هذه المناطق، التي اعتبرتها جزءا من "دولة إسرائيل"، كما يقول عصام أبو الحاج مدير مركز القدس للمساعدة القانونية، الجهة المنتجة للفيلم.

وتناول الفيلم –حسب أبي الحاج- أربع حالات ذاقت مرارة الإخطار، وعاشت كوابيس الترحيل، وحكت كل منها قصتها منفردة، لتلفت انتباه العالم محليا ودوليا إلى معاناتها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل

عصام أبو الحاج: الفيلم جاء في ظل تقصير فلسطيني بالتوجه للرأي العام الدولي
(الجزيرة نت)