المحتوى الرئيسى

بلاغان ضد تعيين ضابط بمنصب حساس بالأمن الوطني

06/22 13:35

كتبت - وسام محمد :

تقدم ممدوح إسماعيل رئيس لجنة حقوق الإنسان بنقابة المحامين وعدد من المحامين،  ببلاغين إلى كلاً من وزير الداخلية، ورئيس جهاز الأمن الوطني، اعترضا على تعيين أحد الضباط المقدم ضده العديد من بلاغات التعذيب في منصب حساس بجهاز الامن الوطني.

وأضاف البلاغ،الذي حصل مصراوي علي نسخه منه، ان العميد ( أ. إ. ق) الشهير باسم (و. ن ) كان رئيسا مجموعة التنظيمات المتطرفة بجهاز امن الدولة بالجيزة، وقد ارتكب جرائم تعذيب وانتهاكات لحقوق الإنسان لا حصر لها واسمه معروف لدى كل المظلومين من المواطنين المصريين الذين انتهكت حقوقهم في عهد حسنى مبارك.

وأشار البلاغ انه قد سبق وتم تقديم بلاغات كثيرة للنائب العام ضد الضابط بسبب جرائمه أثناء وجوده في جهاز أمن الدولة بالجيزة وصلت الى أكثر من200 بلاغ، ومنها البلاغ 6528 لسنة 2011، كما تم تشكيل لجنة للتحقيق في البلاغات المقدمة بوزارة العدل.

وطالب البلاغ الموقع عليه كلا من أشرف عبد الغنى المحامي، حاتم مصطفى المحامى، ممدوح الشويحى المحامى، احمد كامل المحامى، محمود الهوارى المحامى، بسرعه تصحيح الاوضاع وإقالة الضابط المذكور، معتبرين ان وجود هذا العميد في هذا المنصب يشكل خطر على السلام الاجتماعي فهو بمثابة عودة لظلم وارهاب جهاز أمن الدولة القديم علي حد وصف البلاغ.

ووحذر البلاغ من وقوع ردود أفعال غير محسوب خطورتها، بجانب كثرة الملاحقات القانونية والقضائية له ولوزارة الداخلية لكثرة ما ارتكب من تجاوزات وإنتهاك للقوانين ولكل مواثيق حقوق الانسان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل