المحتوى الرئيسى

قصف لزليتن ومعارك بمصراتة

06/22 10:32

أعلن التلفزيون الليبي في وقت مبكر من اليوم الأربعاء أن عشرات الأشخاص قتلوا بقصف شنته سفن حربية تابعة لحلف شمال الأطلسي (الناتو) خلال الليل على بلدة زليتن في غرب ليبيا، في وقت اشتدت فيه المعارك في الدافنية غرب مدينة مصراتة.

وقال التلفزيون الليبي "سقط عشرات الشهداء في قصف من بوارج حربية للحلف الاستعماري الصليبي على مدينة زليتن قبل قليل".

وأبلغ متحدث باسم الثوار رويترز من زليتن أن قوات الناتو تضرب أهدافا عسكرية للقوات الموالية للعقيد الليبي بشكل شبه يومي.

وأضاف أن قوات القذافي، التي تفرض حصارا مشددا على المدينة، تستخدم مواقع مدفعيتها الثقيلة في زليتن لإطلاق زخات باتجاه مدينة مصراتة.

في هذه الأثناء، استمر القتال بين الثوار وكتائب القذافي في مدينة الدافنية غرب مصراتة، واستخدمت الكتائب في هذه المعارك مختلِف أنواع الأسلحة الثقيلة، في سعيها لصد تقدم الثوار من مصراتة باتجاه طرابلس.

وقالت رويترز إن أربعة صواريخ أطلقتها الكتائب انفجرت في وسط المدينة أمس الثلاثاء، ولم يتبين أن الهجوم أدى إلى سقوط قتلى أو جرحى.

ونقل موقع "قورينا" المعارض عن المتحدث الرسمي باسم اللجنة الطبية بمدينة مصراتة، خالد أبو فلغة القول إن عدد القتلى في المدينة يقترب من سبعة آلاف شخص وإن عدد الجرحى وصل إلى سبعة آلاف جريح.

اشتباكات بين الثوار وكتائب القذافي في عدة مناطق (الجزيرة) 

نقاط المواجهة
من جهة أخرى أفاد مراسل الجزيرة أن الثوار سيطروا على قاعدة واو الناموس العسكرية ومطار اللغويغ العسكري في منطقة الجنوب الغربي.

وتجددت الاشتباكات في بلدتي تكوت والغزايا (شمال غرب) لليوم الثالث على التوالي، حسب شهود تحدثوا للجزيرة نت.

وتواصل الكتائب قصف مدينتي ككلة والقلعة لمنع تقدم الثوار تجاه القواليش ومسكة ومن ثم إلى غريان التي تسودها احتجاجات ضد الكتائب.

وفي العاصمة طرابلس، ذكرت تقارير أن حارسا كان مكلفا بحماية مذيع بارز في التلفزيون الرسمي قتل بواسطة قناصة ثوار، مما أثار حالة من الهلع في وسائل الإعلام التابعة للقذافي.

وأشارت صحيفة نيويورك تايمز إلى تواصل موجات عنف متقطعة في طرابلس، ونقلت تعبير أحد جنود القذافي عن خوفه على حياته بعد قيام الثوار بهجوم ليلي قتلوا فيه زميلا له وأصابوا آخر إصابة خطيرة.

وقال شهود آخرون من الحي نفسه إن قوات القذافي قتلت ثلاثة أشخاص حاولوا الاحتجاج يوم الجمعة الماضي.

خلية سرية
وفي بنغازي ذكرت تقارير صحفية أنه تم القبض على خلية سرية من 130 فردا يعتقد أنهم من أتباع القذافي كانوا يخططون لأعمال تخريبية في المدينة.

وذكر موقع قورينا نقلا عن متحدث باسم المجلس الوطني الانتقالي أن الثوار أحبطوا هجوما على فندق تبيبستي في بنغازي الذي يقيم فيه عادة أعضاء من المجلس الانتقالي والمسؤولون القادمون من الخارج في زيارة للمدينة.  

في الوقت ذاته أعلن 22 جنديا ليبيا انشقاقهم عن قوات القذافي عقب  وصولهم إلى بنغازي.

وفي مؤتمر صحفي متلفز، قال الجنود إنهم تلقوا أوامر بعدم إظهار الرحمة تجاه المعارضين أو قوات الثوار في محبسهم.

من جانب آخر نفى الناتو ما أعلنته الحكومة الليبية من إسقاط إحدى المروحيات من طراز "أباتشي"، غير أنه قال إن الاتصال قد انقطع مع مروحية بدون طيار كانت  تستخدم لإجراء عمليات مراقبة وجمع معلومات استخبارية.

وكان التلفزيون الليبي الرسمي قد بث  صورا لما قال إنه حطام طائرة مروحية من طراز أباتشي تابعة لحلف شمال الأطلسي أسقطتها القوات الليبية بمنطقة ماجر بالقرب من مدينة زليتن غربي ليبيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل