المحتوى الرئيسى

ليلة دومينيك والعمدة‏!‏

06/22 04:13

تقدم انبي بهدف صاروخي لمحمد أبوالعلا في الشوط الأول الذي سيطر عليه انبي تماما وأدرك البديل دومينيك الذي دفع به جوزيه في الشوط الثاني التعادل بعد ثوان من نزوله وسجل عماد متعب هدف الفوز من ضربة رأس رائعة‏.‏

قمة التناقض شهدها لقاء أمس الذي اداره باقتدار عبدالرءوف الحكم الدولي‏.‏ الشوط الأول جاء لصالح انبي لعبا وتفوقا ونتيجة‏,‏ والثاني للأهلي في كل شيء ومعه استحق الفوز الذي رفع رصيده الي‏52‏ نقطة تصدر بها المسابقة بفارق نقطتين عن الزمالك الوصيف‏.‏

اعتمد جوزيه في تشكيلته التي بدأ بها المباراة علي احمد عادل عبدالمنعم والذي تألق في التصدي لقذيفة اسلام عوض وكادت تكلف فريقه هدفا ثانيا ولعب الثلاثي الدفاع شريف عبدالفضيل ليبرو وبجواره أحمد السيد ووائل جمعة والثلاثي تعددت اخطاؤهم نتيجة الضغط القوي من وليد سليمان واحمد رءوف ولعب بسيد معوض في الجبهة اليسري ولم يكن له أي وجود هجومي وأحمد فتحي في الجبهة اليمني وأيضا ندرت انطلاقاته من هذه الجبهة وفي الوسط لعب بمحوري ارتكاز حسام غالي وحسام عاشور‏.‏

تعددت أخطاء الأهلي وسط تألق وضغط انبي الذي بدأ بتشكيل ضم ابوجبل في حراسة المرمي وامامه عبدالظاهر السقا ومانو وشريف رجب ومحمد ناصف وفي الوسط الرباعي محمد شعبان ونادر العشري واسلام عوض ومحمد ابوالعلا وفي الهجوم الثنائي وليد سليمان واحمد رءوف وكانت تلك التشكيلة المثالية لانبي الأكثر قوة وسيطرة وانتشارا في الملعب ولم يستطع فريق الأهلي مجاراتها علي مدار‏45‏ دقيقة زمن الشوط الأول الذي حسمه انبي بالتقدم بهدف صاروخي لابوالعلا‏.‏

نجح البلغاري مالدينوف في شل كل مفاتيح هجوم الاهلي والمتمثلة في طرفيه الايمن والايسر فلم يتقدم سيد معوض وكذلك احمد فتحي للهجوم بسبب الضغط الهجومي الذي شكله انبي علي هاتين الجبهتين ومعه انعدمت خطورة الاهلي والتي ساهم فيه أيضا البطء الشديد للاعبي الوسط حسام غالي وحسام عاشور في تحول الفريق من حالة الدفاع للهجوم ولم تكن للأهلي أي فرص إلا اللعبة الوحيدة التي ضرب بها دفاع انبي من كرة ساقطة خلف الدفاع للمنطلق جدو الذي اطاح بالكرة فوق العارضة وهي الفرصة الوحيدة للأهلي في هذا الشوط‏.‏

تبدلت الحال تماما في الشوط الثاني الذي شهد انقلابا في كل شيء لعبا وسيطرة وهجوما ونتيجة‏..‏ فالأهلي الذي كان لا شيء في الشوط الأول أصبح هو كل شيء في الشوط الثاني‏..‏ وإنبي الذي صال وجال وتألق وتقدم في الـ‏45‏ دقيقة الأولي كان علي النقيض تماما في الـ‏45‏ دقيقة الثانية فتحول تقدمه بهدف ابوالعلا الي هزيمة بهدفين وكان من الممكن أن تكون أكبر‏.‏

تحول الأهلي في كل شيء بالتغييرين المؤثرين والحاسمين اللذين اجراهما مانويل جوزيه الذي دفع بدومينيك ليكون المهاجم الثاني مع متعب مع تراجع جدو ليكون رأس المثلث المقلوب‏..‏ ودفع بأحمد شكري الذي ضخ الدموية في شرايين الفريق بدلا من سيد معوض‏.‏

واذا كان دومينيك ومتعب هما مفتاح الفوز‏..‏ فإن أحمد فتحي الذي تبدلت حاله في الشوط الثاني كان نجما فوق العادة وفتح من جبهته اليمني شوارع وميادين في دفاع إنبي‏.‏

وعودة لأحداث الشوط الأول فيمكن اختصارها في الفرص التي سنحت للفريقين وهدف أبوالعلا وكانت البداية في الدقيقة الأولي بالركلة الحرة التي احتسبت ضد شريف عبدالفضيل علي حدود المنطقة لمنعه أحمد رءوف من الانفراد ولعبها وليد سليمان عرضية تعامل معها أحمد عادل عبدالمنعم والخطأ الذي ارتكبه وائل جمعة في ثلث ملعب الأهلي وقطع وليد سليمان الكرة وكاد ينفرد لولا تدخل جمعة مرة أخري لإنقاذ الموقف وقذيفة محمد أبوالعلا في الدقيقة‏35‏ التي لم يرها الجميع إلا وهي داخل الشباك وتلتها قذيفة اسلام عوض وحولها ببراعة أحمد عادل عبدالمنعم لركلة ركنية‏.‏

مع بداية الشوط الثاني يجري جوزيه تغييرين بسحب محمد بركات وسيد معوض والدفع بأحمد شكري ودومينيك ومعهما أجري تعديلات في مراكز ومهام اللاعبين وأبرزها تراجع جدو ليكون رأس مثلث لرأسي الحربة متعب ودومينيك وسريعا أتت التغييرات بثمارها وفي أول دقيقة يعدل الأهلي اوضاعه بإإدراك التعادل لدومينيك من أول لمسة له عندما استقبل عرضية أحمد فتحي علي حدود الـ‏6‏ ياردات ويحول الكرة داخل الشباك كاد دومينيك يسجل الهدف الثاني من كرة هات وخد وانفرد واطلق قذيفة بجوار القائم الأيسر‏.‏

وتلتهب الاجواء في المدرجات وايضا في الملعب بتبادل السيطرة والهجوم ويسجل عبدالظاهر السقا من ضربة رأس ولكن تحتسب الكرة تسللا ويرد الأهلي بقذيفة لشريف عبدالفضيل من ركلة حرة مباشرة ترتد من ابوجبل ليشتتها الدفاع‏.‏

وتستمر الاثارة ويواصل الاهلي هجومه لادراك الفوز وهو ما تحقق علي رأس عماد متعب الذي استقبل كرة متقنة من دومينيك وحولها داخل الشباك ببراعة لتنقلب المباراة تماما للأهلي وكاد متعب يسجل هدفا عالميا من هات وخد مع حسام غالي وينفرد متعب ولكنه يسدد بغرابة في يد ابوجبل‏,‏ وانفراد اخر لدومينيك ولكن اسامة رجب البديل الذي دفع به مالدينوف تدخل وحول الكة لركنية ويتواصل تبادل الهجوم حتي اطلق ياسر عبدالرءوف حكم اللقاء صفارة النهاية

 

بعد المباراة : بيدرو‏:‏ تغييرات جوزيه سر الفوز

صالح‏:‏ لعبنا بقوة وخسرنا اضطراريا

قال بيدرو المدرب العام للأهلي ان الفوز علي إنبي كان صعبا للغاية لعدة أسباب أبرزها قوة المنافس وسيطرة العصبية علي أداء اللاعبين بدون مبرر خاصة في الشوط الأول والتحول الذي أحدثه مانويل جوزيه المدير الفني في طريقة اللعب في الشوط الثاني‏.‏

وتابع بيدرو قائلا‏:‏ العصبية في الشوط الأول هي السبب في تراجع الاداء في هذا الشوط‏..‏ وأسهم في احراز إنبي لهدفه وخروجه متقدما‏.‏

واضاف‏:‏ نقاط التحول كانت التغييرات التي قام بها الجهاز الفني سواء في طريقة اللعب أو عبر الدفع بعناصر أضافت حيوية هجومية ومن تابع الشوط الثاني يجد أن الأهلي تفوق خلاله بكل الارقام‏..‏ واحرزنا هدفين واهدرنا أكثر من فرصة ولم تكن هناك خطورة لإنبي‏.‏ من جانبه أكد محمود صالح المدرب العام لإنبي رضا الجهاز الفني عن أداء لاعبيه خاصة في الشوط الأول الذي كان من الممكن أن يخرج خلاله فريقه متفوقا بأكثر من هدف‏...‏ وهو ما نجح به الأهلي في الشوط الثاني وحسم اللقاء لصالحه‏.‏

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل