المحتوى الرئيسى

الدمرداش: تعرضت للترويع وانتظروا ''مصر الجديدة'' معي

06/22 00:08

القاهرة - أ ش أ


أكد الإعلامي معتز الدمرداش ضرورة الحفاظ على الحرية الإعلامية الموجودة حاليًا بالمسئولية عنها، وحتى لا تتحول إلى فوضى إعلامية، لافتا إلى أن الفضائيات دفعت أثمانا باهظة لاستضافة رموز المعارضة، والضغط على الجهاز التنفيذي وفتح ملفات تقصيره في جانب الصحة والتعليم والاقتصاد وغيرها من المجالات.

وشدد الدمرداش، في ندوة ''الفضائيات الخاصة والتغيير'' التي عقدت، الثلاثاء، على ضرورة مراعاة ''الضمير المهني''، وقال إن الصحفيين والإعلاميين وهو من ضمنهم تعرضوا للترويع والتهديدات لكشفهم ملفات الفساد، وأنه بعد الثورة يجب أن نقوم بعملية تغيير وإصلاحات للاعلام المصري.

وطالب بوجود جهات رقابية تضبط الأداء الإعلامي دون أن تدخل في حرية طرح المنتج الإعلامي، معرباً عن أمله في أن يصل الإعلام المصري إلى ما وصلت إليه الثورة من الاتسام بالمسئولية في منابره الإعلامية رحمة بهذا الشعب وأملا في صنع المستقبل.

وعن تغيير بعض الصحفيين لمواقفهم تجاه النظام السابق، قال ''إنني أحترم من وقف ثابتا على موقفه، لكن من يركب الموجة هو من يفقد الاحترام''.

وردا على سؤال حول برنامجه الجديد، قال معتز الدمرداش إنه أعطى برنامجه السابق ''90 دقيقة'' لمدة 5 سنوات متواصلة، ويشرفه أن يستفيد القائمون عليه رصيده واسمه في الشارع، لكنه لن يبقى في محطة فضائية واحدة حتى يبلغ المعاش لأننا في عصر احتراف الإعلام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل