المحتوى الرئيسى

مبيعات الاجانب والعرب تقود البورصة المصرية للتراجع وطلعت مصطفى يرتفع 2.18 % علي خلفية انباء مدينتي

06/22 17:01

خاص (أراب فاينانس) - أنهت البورصة المصرية تداولاتها اليوم الثلاثاء  على تراجع جماعي لمؤشراتها الرئيسية الثلاثة ، حيث تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية اى جى اكس 30 بمقدار 51.72 نقطة بنسبة 0.93 % لينهي الجلسة عند مستوي 5529.24 نقطة وسط ضغوط بيعية للاجانب والعرب .

وصاحبه في الاتجاه مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إي جي إكس 70 حيث انهي تعاملاته عند مستوى 648.90 نقطة بانخفاض 0.81 % ، وانخفض ايضا مؤشر إي جي إكس 100 الأوسع نطاقا بواقع 0.81 % ليغلق عند مستوى 1002.23 نقطة .

وعن إجمالي قيمة التداولات فقد بلغت 726.318 مليون جنيه وذلك بإجمالي عدد عمليات يصل إلى 35185 عملية ليتم التداول على 109.968 مليون سهم .

وأوضحت بيانات الموقع الإلكتروني للبورصة المصرية أن المستثمرين الأفراد استحوذوا على 63.10 في المائة من إجمالي التداولات بالسوق فيما شكلت تعاملات المؤسسات 36.89 في المائة.

وأشارت البيانات إلى أن المتعاملين المصريين استحوذوا اليوم على 70.17 في المائة من إجمالي التعاملات ، فيما سجلت تعاملات العرب 5.39 في المائة والأجانب 24.44 في المائة.

وأظهرت بيانات الموقع الإلكتروني للبورصة المصرية أن صافي تعاملات المستثمرين الأجانب اليوم بلغت 43.715 مليون جنيه لصالح البيع .

كما أوضحت أن صافي تعاملات المستثمرين العرب بلغت 19.302 مليون جنيه لصالح البيع ، فيما بلغ صافي تعاملات المستثمرين المصريين 63.018 مليون جنيه لصالح الشراء .

في ذات النطاق بلغ صافي تعاملات الافراد 68.344 مليون جنيه لصالح الشراء ، فيما بلغ صافي تعاملات المؤسسات 68.344 مليون جنيه لصالح البيع .

أما من ناحية المساهمة القطاعية فقد أظهرت بيانات الموقع الإلكتروني للبورصة استحواذ قطاع التشييد ومواد البناء على ما نسبته 24.13 في المائة من إجمالي رأس المال السوقي بقيمة 90.517 مليار جنيه .

كما استحوذ قطاع الاتصالات على ما نسبته 16.42 في المائة من إجمالي رأس المال السوقي بقيمة 61.601 مليار جنيه ، واستحوذ قطاع البنوك على ما نسبته 11.30 في المائة بقيمة 42.382 مليار جنيه .

أما من حيث الأسهم الأفضل أداء من حيث إجمالي حجم التداول فقد تصدرها سهم المصرية للاتصالات والذي أغلق على 15.15 جنيه بانخفاض قدره 0.26 %، ليجيء بعد ذلك سهم مجموعة طلعت مصطفى القابضة والذي أغلق على 5.15 جنيه بارتفاع قدره 2.18 % .

ثم جاء بعد ذلك سهم البنك التجاري الدولي - مصر والذي أغلق على 30.64 جنيه للسهم بانخفاض قدره 1.48 % ، ليجيء بعد ذلك سهم المجموعة المالية هيرمس القابضة والذي أغلق على 21.82 جنيه بانخفاض قدره 0.73 % ثم جاء بعد ذلك سهم اوراسكوم تيلكوم القابضة والذي أغلق على 4.20 جنيه للسهم بنسبة انخفاض قدرها 2.10 % .

وعن اهم الاخبار التي شهدها السوق اليوم فقد أجلت محكمة القضاء الإدارى برئاسة المستشار حسن عبد العزيز نائب رئيس مجلس الدولة دعوى بطلان عقد مدينتى "الجديد" - المشروع التابع لمجموعة طلعت مصطفى القابضة لجلسة 4 أكتوبر انتظاراً لتقرير هيئة مفوضى الدولة الذى أوصى برفض دعوى بطلان العقد وإلزام المهندس حمدى الفخرانى بالمصروفات حسبما ذكر موقع اخبار مصر .

كان الفخرانى الصادر لصالحه حكم نهائى ببطلان عقد بيع أراضي مدينتى لمجموعة طلعت مصطفى، قد أقام دعوى قضائية أمام محكمة القضاء الإدارى هو وابنته د.ياسمين اختصما فيها كلا من رئيس مجلس الوزراء ووزير الإسكان ورئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بصفتهم ..مؤكداً فى دعواه أن مجلس الوزراء لم ينفذ الحكم الصادر من المحكمة الإدارية العليا ببطلان عقد بيع أراضى مدينتى بشأن تخصيص 8 آلاف فدان لصالح المجموعة تمثل الارض المقام عليها المشروع ،وطالب بإلزام مجلس الوزراء بسحب الأرض وإعادة بيعها بالمزاد العلنى.

كما أقام الفخرانى طعنا أمام محكمة القضاء الإدارى على عقد مدينتى الجديد المبرم فى نوفمبر الماضى مع مجموعة طلعت مصطفى طالب فيه ببطلان العقد، وإلزام الحكومة بدفع تعويض قدره 50 مليار جنيه تودع فى حساب خاص باسم الشعب المصرى.

من ناحية أخري تلقت ادارة البورصة بيان من شركة اوراسكوم للانشاء و الصناعة تنفى فيه ما تم نشره باحدى الصحف بخصوص فوز الشركة بعقد الاعمال المدنية لمشروع محطة كهرباء شمال الجيزة.

وقالت الشركة تعليقا على الخبر المنشور فى جريدة البورصة ان الخبر عاري تماما من الصحة وان الشركة بالفعل هي احدي الشركات المتأهلة للمشروع ولم يتم البت في العروض حتي تاريخه.

علي جانب أخر نفي رجل الأعمال المهندس نجيب ساويرس، ما تردد ونشر حول إحالته لنيابة الاموال العامة، أو تلقيه أي طلب يفيد أنه مطلوب للمثول أمام أية جهة للتحقيق، مشيرا إلى أن كل ما نشر بهذا الخصوص عار تماما عن الصحة حسبما ذكر موقع مصراوى .

وأكد ساويرس عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، في تدوينة بثها في وقت مبكر من فجر الثلاثاء، أن ما تردد حول إحالته لنيابة الأموال العامة لا يعدو كونه شائعة، من الشائعات المعتاد أن تطاله في الفترة الأخيرة.

وكانت بعض المواقع الإخبارية والصحف قد تداولت في وقت متأخر من يوم الاثنين، خبر إحالة ساويرس لنيابة الأموال العامة، -وهو ما نفاه الأخير- على خلفية بلاغا قدمه المحامي ممدوح إسماعيل للنائب العام، يتهم ساويرس بصفته رئيس مجلس إدارة شركة " أبيلا مصر" التي تعاقدت منذ عام 2000 على إدارة عربات النوم وبوفيهات القطارات، زاعما انها، أخلت بتعاقدها مع الهيئة العامة لسكك حديد مصر، واستولت على مبلغ 58 مليون جنيه .

علي صعيد أخر تلقت ادارة البورصة بيان من شركة بايونيرز القابضة للاستثمارات المالية بخصوص نفى الشركة قرار منع بعض اعضاء مجلس الادارة من السفر.

وأوضح بيان الشركة انه حرصا من مجلس إداراتها علي مصالح المساهمين فإنها قامت صباح اليوم الثلاثاء الموافق 21 يونيو 2011 باستخراج شهادة من مكتب النائب العام بان السادة اعضاء مجلس الادارة وهم (ياسر محمد زكي ابراهيم - وليد محمد ذكي ابراهيم - طه ابراهيم مصطفي محمد التلباني) لا يوجد لهم اي قرارات منع من السفر بصفاتهم او اشخاصهم وتؤكد الشركة علي التزامها الدائم بالحفاظ علي مصالح المساهمين.

من ناحية أخري قالت جريدة البورصة ان الشركة المصرية للاتصالات تختبر قرار توحيد تعريفة المكالمات داخل مصر علي السوق المحلية وبالأخص رد فعل شركات المحمول ، واتفقت الشركة المصرية علي طرح عرض محدد المدة لخفض تعريفة مكالمات المحافظات لحين موافقة جهاز الاتصالات علي طلب تقدمت به الشركة لتوحيد التعريفة داخل مصر.

وعلمت البورصة ان الطلب الذي تقدمت به الشركة المصرية للاتصالات لتوحيد تعريفة المكالمات داخل مصر والذي يشمل المحافظات لم يلق قبولاً لدي جهاز الاتصالات الفترة الحالية الذي طلب طرحه في صورة عرض لمعرفة رد فعل شركات المحمول علي القرار الذي يدرسه الجهاز الآن.

وسمح الجهاز القومي لشركة الثابت بخفض تعريفة المحافظات لتصل إلي قرشين للدقيقة علي أن تكون ضمن عرض محدد المدة ، وسعت المصرية للاتصالات للمساواة بين تعريفة المكالمة المحلية ومكالمات النداء الآلي المرحلة الحالية لتصبح ثلاثة قروش للدقيقة أسوة بشركات المحمول التي تقدم خدماتها دون أي اعتبارات للمسافة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل