المحتوى الرئيسى

البرلمان الإيراني يتخلى عن فكرة إقالة وزير الخارجية

06/22 13:30

طهران: كشف الأربعاء عن تراجع مجلس الشورى الإيراني عن إقالة وزير الخارجية علي أكبر صالحي بعد موافقته على التخلي عن نائب وزير.

وكان مجلس الشورى قد بدأ بالفعل يوم الثلاثاء اجراءات إقالته على خلفية تعيينه اسفنديار رحيم مشائي المقرب من مدير مكتب الرئيس محمود أحمدي نجاد نائبا للوزير، والذى يعتبر خصما للمحافظين المتشددين.

ومن جانبهم، أوقف النواب اجراءات الاقالة رسميا بعدما وافق صالحي على تخليه عن قرار تعيين هذا الشخص "شخص لا تتوافر لديه المؤهلات المطلوبة وينتمي الى دائرة الانحراف"، في اشارة الى المقربين من مشائي.

وقد استقال نائب الوزير المثير للجدل محمد شريف مالك زاده الثلاثاء بعد ثلاثة ايام على تعيينه من قبل صالحي. وكان مسؤولا عن المجلس الاعلى للايرانيين في الخارج برئاسة مشائي المستشار الرئيسي للرئيس احمدي نجاد.

واوقف القضاء عددا كبيرا من اعضاء هذا المجلس الاعلى في الاسابيع الاخيرة لاسباب مختلفة وخصوصا اختلاس اموال، كما ذكر نواب محافظون.

وبدأ المحافظون المتشددون الذين يهيمنون على المؤسسات الايرانية منذ شهرين هجوما واسعا على مشائي والمحيطين به، لحمل الرئيس احمدي نجاد على عزل هذا المستشار الذي يعتبر ليبراليا جدا وقوميا جدا ويتهمونه بتزعم "تيار منحرف" يهدد النظام الاسلامي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل