المحتوى الرئيسى

أوباما يتأهب للإعلان عن انسحاب عسكري أمريكي من أفغانستان

06/22 08:15

دبي - العربية.نت

يعلن الرئيس باراك أوباما مساء الأربعاء 22-6-2011 للأمريكيين قراره حول حجم بدء الانسحاب العسكري من أفغانستان، والذي قد يشمل عشرة آلاف جندي حتى نهاية العام 2011، نقلاً عن وكالة "فرانس برس".

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني في بيان مقتضب "سيخاطب الرئيس الأمة من البيت الأبيض لعرض خطته الهادفة إلى تطبيق الاستراتيجية التي أعلنها في ديسمبر/كانون الأول 2009، والقاضية بسحب جنود من أفغانستان".

وتعهد أوباما ببدء سحب قوات أمريكية من أفغانستان بدءاً من شهر يوليو/تموز 2011، وذلك عند إعلانه في ديسمبر/كانون الأول 2009 عن إرسال 30 ألف جندي إضافي للتصدي لحركة طالبان، ضمن استراتيجية أمريكية جديدة وقتذاك، ما رفع عدد الجنود الأمريكيين في أفغانستان إلى حوالى مئة ألف، إلى جانب 47 ألف جندي من قوات حلف الأطلسي.

لكن البيت الابيض ظل منذ ذلك الوقت مبهماً حول مدى وسرعة الانسحاب، وشدد على أنه سيكون استناداً إلى "الوضع على الأرض".

ورجح مسؤول أمريكي، رافضاً كشف هويته، أن يشمل بدء الانسحاب من أفغانستان عشرة آلاف جندي على دفعتين قبل نهاية 2011.

ومن المتوقع أن تبدأ دفعة أولى من خمسة آلاف جندي ستبدأ مغادرة البلاد في شهر يوليو، وستتبعها دفعة ثانية من خمسة آلاف عنصر قبل نهاية العام، بعد انتهاء موسم المعارك التي تجري في معظمها في الربيع والصيف، بحسب هذا المسؤول.

وغداة خطابه، سيتوجه أوباما غداً الخميس إلى قاعدة فورت دروم في ولاية نيويورك (شمال شرق) حيث سيلتقي جنوداً عائدين من أفغانستان، وفق البيت الأبيض.

وتنشر الولايات المتحدة حالياً، بحسب البنتاغون، 99 ألف جندي في أفغانستان إلى جانب 47 ألف جندي من حلف الأطلسي.

وسيكون على أوباما أن يتعامل مع معادلة معقدة: عدم التضحية بالتقدم "المتواضع" الذي أحرز على الأرض، والحرص على العلاقات "الأساسية والمعقدة" مع إسلام أباد، وأخذ الرأي العام الأمريكي في الاعتبار.

وأظهر استطلاع للرأي نشره مركز "بو" الثلاثاء أن 56 في المئة من الأمريكيين يؤيدون انسحاباً من أفغانستان "في أقرب وقت"، في حين يأمل 39 في المئة منهم أن يبقى الجنود في هذا البلد "حتى استقرار الوضع".

وسيحاول أوباما توجيه رسالة مفادها أن الحرب التي بدأت إثر اعتداءات 11 سبتمبر/أيلول 2001 لن تكون من دون نهاية. وكانت قمة الحلف الأطلسي في لشبونة مع نهاية 2010 صادقت على مبدأ تسليم المسؤوليات الأمنية لقوات الأمن الأفغانية العام 2014.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل