المحتوى الرئيسى

لماذا سلام فياض مرشحا لرئاسة حكومة التوافق الوطني؟بقلم غسان الشكعة

06/21 21:49

الكاتب: المحامي غسان الشكعة

يتردد اسم سلام فياض كثيرا في الاعلام وفي الجلسات المغلقه كمرشح للرئيس محمود عباس لتولي رئاسة حكومة الوحده الوطنية الفلسطينية العتيده وهناك طرفان مؤيد ومعارض لهذا الترشح كل منهم له رؤيته الخاصة وموقفه الذي يعلن عنه صراحه .

فالمؤيدون لترشيح الدكتور فياض يرون ان باستطاعته بحكم علاقاته المتميزة مع المجتمع الدولي أن يقلص من قدرة اسرائيل على نزع الشرعيه عن الحكومة القادمه ما يضمن تواصل الدعم المالي للشعب الفلسطيني ويمنع فرض حصار جديد عليه وموقف هذا الفريق ياتي منسجما مع موقف الرئيس الا انهم يرددون بانه ليس مرشحا وحيدا لان حماس ترفضه ما يعرقل خطة الرئيس ؟

اما الفريق الذي يرفض ترشيح سلام فياض لرئاسة الحكومة فيستند على قاعده الحصار والتنسيق الامني مع اسرائيل والاعتقالات السياسية التي طالت كما يرون أعضاء ومناصرين لحماس في الضفه الغربيه ويحملون فياض المسؤوليه عنها.

وهنا ارى وبكل تأكيد ان المصلحه الوطنيه العليا لشعبنا تتطلب رئيس حكومة مستقل غير مرفوض دوليا قادر على استكمال بناء مؤسسات الدوله وفرض سلطة وسيادة القانون بالعدل مشهودا له بالشفافيه والنزاهه والحرص على المشروع الوطني العام على ان يكون الموضوع السياسي والمفاوضات من اختصاص منظمة التحرير الفلسطينية وبرنامج الحكومة منسجما مع برنامج الرئيس.

ومن وجهة نظري، أرى في الدكتور سلام فياض مرشحا له الاولوية لترؤس حكومة الوحدة الوطنية لاسباب غير تلك التي يوردها البعض... فمن جهة ينال ثقه واحترام الرئيس محمود عباس الذي لديه رؤيا وبعد نظر تصب في مصلحة شعبنا الفلسطيني وتحقق طموحاته في الحريه والاستقلال واقامة الدولة وتعيد له وحدته الوطنيه واللحمة بين شطري الوطن بانهاء ملف المصالحة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل