المحتوى الرئيسى

فيديو.. الدولي للمحيطات: القيامة علي الأبواب

06/21 21:05

وتؤكد الدراسة أن التلوث الذي لا يعبأ به الإنسان ولا الأنظمة الدولية القائمة قادر علي إنهاء الحياة علي الأرض في غضون سنوات قليلة, إذا استمر في معدله الحالي, فضلا عن إمكانية ارتفاع معدلاته بارتفاع التعداد السكاني, موضحة أن أسباب الانقراض من علي سطح الكوكب من صنع الإنسان, وليست كوارث خارجة عن إرادته.

وذكرت شبكة (يورونيوز) الإخبارية أن الانبعاثات المفرطة لغاز ثاني أكسيد الكربون، والتلوث والصيد الجائر علي الثروات البحرية سيؤدي في غضون جيل واحد إلي فقدان الأنواع البحرية والنظم البيئية البحرية بأكملها، مثل الشعاب المرجانية.

وطالبت الدراسة باتخاذ إجراءات دولية فورية وجماعية علي الصعيد العالمي, فانتهاء الثروات البحرية يهدد علي الأقل خمس سكان العالم في المراحل الأولي, حيث إن البروتين المستمد من البحار يغذي 20% من البشرية, ولكن امتصاص البحار لغاز ثاني أكسيد الكربون، يهدد وجودها ومن ثم وجود الإنسان.

شاهد الفيديو:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل