المحتوى الرئيسى

العاملون بـ"المصرية للاتصالات" يصعدون احتجاجاتهم لليوم الثانى

06/21 16:00

تتصاعد أزمة المصرية للاتصالات حيث أكد عدد من العاملين لـ"اليوم السابع" استمرار احتجاجاتهم أمام سنترال رمسيس فى الثالثة عصرا بعد انتهاء ساعات العمل الرسمية، احتجاجا على ارتفاع رواتب نواب رئيس مجلس الإدارة والمستشارين بالشركة، وهددوا بتوسيع احتجاجاتهم لتشمل جميع السنترالات على مستوى الجمهورية فى حال عدم الاستجابة إلى مطالبهم.

وقالوا إنه تم فصل خدمات الاتصالات والإنترنت من مقر الشركة بالقرية الذكية، حتى يتم منع الموظفين من التواصل عبر الإنترنت، مثلما فعل النظام السابق أثناء الثورة على حد قولهم، وأشاروا إلى أن مطالبهم تتمثل فى تخفيض رواتب نواب رئيس مجلس الإدارة والمستشارين والتى تتراوح بين 175 و200 جنيه شهرياـ، بحسب قولهم.

وأشاروا إلى أن أحدا من المسئولين لم يحاول الاتصال بهم أو التحدث معهم حتى ألان، وعبروا عن غضبهم من تصريحات رئيس مجلس إدارة الشركة لليوم السابع، والتى أشار فيها أن من يدعون للاحتجاجات والتظاهرات بالشركة هم من المفصولين والمحالين للتحقيق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل