المحتوى الرئيسى
alaan TV

واشنطن بوست: سرطان مبارك "خدعة" للهروب

06/21 15:52

نقلت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية عن اثنين من كبار الأطباء المصريين المشرفين على الحالة الصحية للرئيس المخلوع حسني مبارك تأكيدهم أن الرئيس المخلوع ليس مصابا بالسرطان، وأن التقارير التي قدمها محاميه فريد الديب غير حقيقية وتهدف إلى عرقلة محاكمته المقررة أغسطس القادم، واستمالة الرأي العام حتى يحصل على العفو.

وقال عاصم عزام، رئيس فريق مبارك الطبي في مستشفى شرم الشيخ : "إن جميع الفحوصات الطبية تبين أنه ليس مصابا بالسرطان وإن حالته مستقرة بصفة عامة".

وأكد طبيب آخر في مستشفى شرم الشيخ -رفض الكشف عن هويته- عدم صحة هذه التقارير التي تتحدث عن إصابة مبارك بالسرطان، وقال إن مبارك يعاني من متاعب في القلب فقط، وإنه لم يدخل حتى العناية المركزة.

وأوضحت الصحيفة إن التقارير التي تتحدث عن إصابة مبارك بالسرطان هدفها عرقلة جهود إحضاره للمحاكمة، وكشف تقرير أعدته لجنة عينتها الحكومة في مايو لتحديد الحالة الصحية لمبارك أن الرئيس المخلوع مريض جدا، وقال التقرير إنه يعاني من متاعب في القلب فقط، وأن الأورام السرطانية في البنكرياس قد أزيلت.

ومن جانبه، كان فريد الديب محامي مبارك قد قال إن الرئيس السابق (83 عاما) مصاب بسرطان المعدة.

وأوضحت الصحيفة أن مبارك سافر لألمانيا في وقت مبكر من العام الماضي لتلقي العلاج، وأشيع على نطاق واسع أنه مصاب بالسرطان، ولكن كان وضعه الصحي وثيقة سرية، ولم يتحدث أبدا عن إصابته بالسرطان علنا قبل الآن، وأوضح الديب أن الرئيس خضع "لعملية جراحية حرجة" في ألمانيا لإزالة المرارة وجزء من البنكرياس، والتي كانت مصابة بالسرطان.

وأضاف "هناك أدلة تشير إلى أن هناك إمكانية لأن يصاب الرئيس بالمرض من جديد"، وزعم أن مبارك في حالة مروعة ولا يأكل ويفقد وعيه في كثير من الأحيان".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل