المحتوى الرئيسى

شيخ الأزهر يدعو علماء ليبيا إلى مائدة مصالحة

06/21 20:14

كتب- أسامة عبد السلام:

دعا الدكتور أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر علماء الشعب الليبي من الثوار وممثلي الحكومة إلى الجلوس على مائدة الأزهر الشريف؛ للوصول إلى حلول سلمية عادلة وحاسمة، ووقف ما يحدث في ليبيا من إراقة الدماء الزكية، ومحاولة تقسيم لوحدة الأراضي الليبية.

 

وطالب الإمام الأكبر في بيان وصل (إخوان أون لاين) الطرفين بالوقف الفوري للقتال بين الإخوة، وتكوين مجلس حكماء من العلماء والمفكرين الليبيين؛ لوضع الحلول المثلى التي تكفل الانتقال بالشعب الليبي إلى الوضع الذي يمكنه من اختيار مَن يحكمه بمحض إرادته الحرة.

 

كما دعا د. الطيب جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي في حالة استجابة الطرفين للجلوس على مائدة الأزهر الشريف إلى المشاركة في هذا اللقاء المأمول؛ للمساعدة في تقديم الحلِّ التاريخي لإنهاء الأزمة، وإنقاذ الشعب الليبي الشقيق.

 

في سياق آخر وافق شيخ الأزهر على سفر 22 واعظًا وداعيًا أزهريًّا؛ لنشر الثقافة الإسلامية إلى عدد من الدول العربية والأجنبية خلال شهر رمضان المبارك لعام 1432هـ.

 

وقرر الإمام الأكبر حذف فقرتين من امتحان مادة الفيزياء للشهادة الثانوية الأزهرية القسم العلمي بناءً على ما قررته اللجنة التي تمَّ تشكيلها لمراجعة الامتحان، والتي تكونت من أساتذة متخصصين في الفيزياء من جامعة الأزهر.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل