المحتوى الرئيسى

وزير العدل يحيل قاضي للصلاحية..وغضب بين القضاة بسبب القرار

06/21 15:02

المستشار أمير عوض:قرار إحالتي للصلاحية باطل ورفضت المثول للتحقيق أمام التفتيش القضائي

أصدر المستشار محمد عبدالعزيز الجندى وزير العدل قرارا أمس الاثنين، بإحالة المستشار أمير عوض الرئيس بمحكمة الجيزة الابتدائية إلى لجنة الصلاحية، وذلك بناء على شكاوى كانت مقدمة ضده بإدارة التفتيش القضائي بالوزارة من نقب المحامين بالجيزة وعدد من المحامين.

وعقد مجلس إدارة نادى قضاة المنصورة برئاسة المستشار حسين قنديل اجتماعا طارئا مساء أمس استمر حتى الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، لبحث كيفية التصدى لما أسموه بإرهاب القضاة من خلال إدارة التفتيش القضائى بوزارة العدل.

ويلتقى المستشار أحمد الزند رئيس نادى القضاة ومعه المستشار حسين قنديل رئيس نادى المنصورة وزير العدل فى الثانية عشر من ظهر اليوم، بشأن هذا القرار.

جدير بالذكر، أن المستشار أمير عوض من المنتمين لـ"تيار استقلال القضاء"، ودائما ما كان يتحدث فى الجمعيات العمومية لمحكمته عن خطورة تبعية التفتيش القضائى لوزارة العدل.

وتسود حالة من الغضب والاستياء بين جموع القضاة بسبب قرار احالة عوض للصلاحية، والذى تبعه وقفه عن العمل وتحديد جلسة لمحاكمته، ومن المتوقع أن يتخذ القضاة إجراءات تصاعدية ضد القرار.

تعود الواقعة إلى منذ أكثر من ثلاثة شهور، حيث وقعت مشادات بين عدد من المحامين والقاضى أمير عوض رئيس محكمة جنح بولاق  الدكرور، لامتناعه عن إثبات حضور أحد المتهمين فى قضية ضرب، الأمر الذى دفعهم بعد ذلك لاحتجاز رئيس المحكمة داخل غرفة المداولة لساعات، وقاموا بالاعتصام أمام المحكمة، وحجز المستشار بداخلها.

وفي أول تعليق له بعد إحالته للصلاحية، قال المستشار "أمير عوض" – رئيس محكمة الجيزة الابتدائية – أن قرار إحالته للصلاحية هو قرار معيب وباطل ولا يستند إلى أي حجة قانونية أو أي عرف أو قيمة قضائية.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ"الدستور الأصلي": أن قرار إحالة قاضي للصلاحية هو قرار خطير، لا يقع إلا لقرار مسلكي يمس سمعة القاضي ونزاهته، أما أن يتمسك قاضي بقرارات يصدرها بجلسته وتأتي مجموعة من البلطجية للاعتراض عليها، ويقوم وزير العدل بإحالة القاضي للصلاحية بناء على شكوى مقدمة منهم هو أمر في منتهى الخطورة.

ووصف "عوض" القرار بأنه اعتداء على أستقلال القضاء قائلاً أن الوزير الجديد منذ مجيئه وهو "يدهس" باستقلال القضاء ويقضي على الجزء الباقي منه.

وعن مثوله أمام التفتيش القضائي قبل صدور قرار الإحاله للصلاحية قال "عوض": التفتيش القضائي استدعانى بالفعل لكني رفضت سؤالي أمام هذا التحقيق الجائر إلا بعد الرجوع لقرار الجمعية العمومية للمحكمة.

وأشار "عوض" إلى أن المستشار "أحمد الزند" – رئيس نادي القضاة، والمستشار "حسين قنديل" – رئيس نادي قضاة المنصورة - يجتمعان الآن مع وزير العدل لإبلاغه بسحب قرار الإحاله، حيث أن هناك حالة من الغضب والأستياء بين القضاة بسبب هذا القرار.

وعن كيفية إبلاغه بقرار الإحالة، قال أنه لم يبلغ رسمياً حتى الآن، لكنه عرف بالقرار عن طريق زملائه بالتفتيش القضائي بالوزارة الذين استنكروا هذا القرار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل