المحتوى الرئيسى

الصين تدعو لحل الازمة الليبية بينما تستضيف ممثلا للمعارضة

06/21 13:15

بكين (رويترز) - قالت الصين يوم الثلاثاء ان اجتماعا مع محمود جبريل المسؤول عن الشؤون الخارجية بالمجلس الوطني الانتقالي المعارض الموجود في بكين في زيارة تستغرق يومين محاولة التوصل الى حل سريع للازمة في ليبيا.

وقال هونغ ليه المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية في افادة صحفية عادية ان من المقرر أن يلتقي جبريل رئيس المكتب التنفيذي بالمجلس الوطني الانتقالي بوزير الخارجية الصيني يانغ جيه تشي.

وقالت وكالة انباء الصين الجديدة (شينخوا) ان جبريل وصل الى بكين يوم الثلاثاء.

وقال هونغ "نعتقد أن المجلس الوطني الانتقالي الليبي قوة سياسية محلية مهمة والصين مستعدة لمواصلة الاتصالات مع المجلس الوطني الانتقالي والاطراف المرتبطة به للسعي الى حل سياسي للمشكلات في ليبيا."

وسئل عما اذا كانت زيارة جبريل تمثل تعديلا للسياسة بالنسبة للصين التي تتجنب بصفة عامة الخوض في الصراعات المحلية للدول الاخرى.

ولم يذكر هونغ تفاصيل عن الزيارة.

ولم تنحز الصين الى أي جانب بشكل واضح في الحرب الدائرة بين قوات العقيد معمر القذافي والمعارضة التي تقترب الان من طرابلس وتقول ان اجتماعاتها التي عقدتها مؤخرا مع الحكومة الليبية وممثلين من المعارضة جزء من محاولة تشجيع وقف لاطلاق النار وانهاء الحرب عبر التفاوض.

واستضافت بكين التي لم تربطها قط علاقات وثيقة بالقذافي عبد العاطي العبيدي وزير الخارجية الليبي وقالت الصين ان بابها مفتوح أيضا للمجلس الوطني الانتقالي.

وكانت الصين بين القوى الصاعدة التي امتنعت عن التصويت في مارس اذار عندما سمح مجلس الامن التابع للامم المتحدة بأن يشن حلف شمال الاطلسي غارات جوية ضد قوات القذافي. وكان بامكان الصين استخدام حق النقض (الفيتو) باعتبارها عضوا دائما في المجلس.

لكن بكين سارعت بادانة توسيع الضربات وتحث منذ ذلك الحين على التوصل الى وقف لاطلاق النار وتقول انه من الممكن أن يفتح المجال للتوصل الى حل وسط بين الحكومة والمعارضة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل