المحتوى الرئيسى

الفيفا: تسديد أبو كونيه الغريب.. وفرص هائلة ضائعة تسقط الزمالك في كمين الجيش وتمنح الأهلي فرصة التقدم

06/21 06:03

اهتم الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بتعادل نادي الزمالك أمام الجيش في مباراة الجولة 25 بالدوري المصري الممتاز، وقال الفيفا على موقعه.. ان فريق الزمالك قد سقط في فخ التعادل السلبي مع طلائع الجيش في المباراة التي جمعت بينهما  الإثنين ضمن فعاليات المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري المصري لممتاز.

ورفع الزمالك رصيده إلى 50 نقطة في الصدارة بفارق نقطة واحدة أمام اقرب ملاحقيه الأهلي والذي يلتقي الثلاثاء مع إنبي، مقابل 31 نقطة لطلائع الجيش في المركز العاشر.

جاءت بداية الشوط الأول سريعة من جانب لاعبي الفريقين وإن كانت السيطرة الفعلية من جانب نادي الزمالك الذي حاول بشتى الطرق تسجيل هدف يربك به حسابات المنافس، بينما مال اداء الطلائع للتأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة.

وجاءت أولى الفرص الخطيرة في الدقيقة الثانية عندما تهيأت الكرة إلى محمد عبد الشافي داخل منطقة الجزاء ولكنه سددها ضعيفة وجدت طريقها في أحضان الحارس عماد السيد، تلاها مباشرة فرصة أخرى لحسين ياسر المحمدي إثر تمريرة رائعة من محمود عبد الرازق شيكابالا ولكن يقظة حارس الطلائع حرمت الزمالك من فرصة التقدم.

واصل لاعبو الزمالك مسلسل إهدارهم الفرص السهلة وأضاع الإيفواري أبوكونيه فرصة هدف عندما سدد كرة بغرابة خارج المرمى وهو على بعد امتار قليلة، بعدها انحصر اللعب في وسط الملعب وساد اللعب التعاوني من الجانبين.

أجرى فاروق جعفر المدير الفني للجيش أولى تغييراته في الدقيقة 32 بنزول التوجولى دودزى بدلاً من ياسين عبد العال الذي تعرض للإصابة، واحتسب حكم اللقاء ركلة حرة مباشرة للزمالك نفذها محمود فتح الله إلا ان الحارس عماد السيد أنقذ مرماه ببسالة.

ثم أضاع هاني سعيد أخطر فرص الزمالك الهجومية بعد تسديدة رأسية دون مضايقة من مدافعي الطلائع داخل منطقة الجزاء، ولكن الكرة مرت من فوق العارضة لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني، دخل الزمالك مهاجما في رحلة بحث عن هدف التقدم وسدد شيكابالا كرة قوية من ضربة حرة على حدود منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيسر بسنتيمترات، ودفع فاروق جعفر المدير الفني للطلائع بثاني أوراقه الهجومية بنزول أيمن حفني بدلا من صلاح أمين، قابله تغيير أول للزمالك بنزول وجيه عبد العظيم بدلاً من حسين ياسر المحمدى.

واصل الزمالك الضغط بكل خطوطه وأضاع شيكابالا هدفاً مؤكداً بعد تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء ولكنها مرت بجوار القائم، تلاها ضربة رأسية من الإيفواري أبوكونيه وجدت طريقها في أحضان الحارس عماد السيد.

لم يجد حسام حسن مفرا وقرر سحب الإيفوارى أبوكونيه ودفع بالناشئ حسن يوسف. وكاد بابا أركو أن يخطف هدف التقدم للجيش بعد استلامه كرة طولية وسط غفلة لاعبى الزمالك لعبها من فوق عبد الواحد ولكنها مرت بجوار القائم، وفشلت جميع المحاولات البيضاء في تسجيل هدف الفوز رغم احتساب حكم اللقاء ست دقائق وقت محتسب بدل الضائع ليطلق بعدها صافرة النهاية معلنا نهاية اللقاء بالتعادل السلبي.

المدرب العام للزمالك: التعادل مع الطلائع لا يعني ضياع درع الدوري

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل