المحتوى الرئيسى

أمريكا تواجه "حرب الإنترنت" بأنظمة جديدة

06/21 02:12

ذكرت تقارير أن الولايات المتحدة الأمريكية تقوم بإعداد نظام خاص من المقرر إتاحته عبر الإنترنت للتصدي لمشكلة السطو الإلكتروني التي باتت تشكل خطرا على العالم بأسره. فقد تطورت المشكلة وبالغ البعض في تصوير مخاطرها حتى أسموها "حرب الإنترنت"؛ لما تشكله من تهديد لسلامة البيانات الشخصية والمنجزات الفكرية المدونة عبر الحاسوب.

وحرصت العديد من الشركات المتخصصة في تصميم برامج حفظ سلامة الحواسب، ومن بينها شركة لوكهيد مارتن الأمريكية، على الخروج ببرامج دفاعية، وإن كانت لوكهيد مارتن قد انفردت بتصميم برنامج أسمته "ميادين رماية" يستهدف تعزيز مقومات الحاسوب في مواجهة الهجمات المحتملة.

ويتيح النظام الجديد للباحثين محاكاة الهجمات التي تشنها القوات الأجنبية وقراصنة الإنترنت داخل الولايات المتحدة، وقد رصدت وزارة الدفاع الأمريكية مبلغا ماليا كبيرا لتمويل الحملة الدفاعية قدره 500 مليون دولار.

ومن المتوقع أن يكون هذا النظام بمثابة اختبار لتطوير التكنولوجيات الدفاعية كونه يدعم محاولات الباحثين في الكشف عن طبيعة الهجمات الإلكترونية لتطوير أفضل وسائل التصدي لها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل