المحتوى الرئيسى

أردوغان وأوباما يطالبان النظام السوري بضرورة الوقف الفوري للعنف ضد المحتجين

06/21 01:06

دبي- العربية.نت

قال البيت الأبيض ان الرئيس الامريكي باراك اوباما تحدث مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان بشأن الوضع في سوريا، واضاف البيت الابيض قائلا في بيان أن الزعيمين اتفقا انه يجب على الحكومة السورية ان تنهي استخدام العنف الان وأن تشرع على الفور في إحداث اصلاحات ذات مغزى تحترم التطلعات الديمقراطية للشعب السوري.

وكان الاتحاد الاوروبي أعلن تشديد العقوبات على النظام السوري، محذرا من ان "صدقية" الرئيس بشار الاسد للبقاء في السلطة تظل رهنا بالاصلاحات الموعودة، واعتبر وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه ان الرئيس السوري بعد خطابه الأخير بلغ "نقطة اللاعودة" مشككا بان يكون باستطاعته التغيير بعد القمع "المريع في عنفه" الذي مارسه على شعبه.

وعلق نظيره الالماني غيدو فسترفيلي بدوره على خطاب الرئيس السوري واعتبره خطاب شخص "لا رجاء منه، لم يفهم اشارات الزمن على ما يبدو".

واعلنت الخارجية الأمريكية ان الولايات المتحدة تريد "افعالا وليس اقوالا" من جانب الرئيس السوري بعد خطابه الثالث.

وقال الرئيس التركي عبدالله غول ان على الرئيس السوري بشار الاسد ان يكون "اكثر وضوحا بكثير" في كلامه عن التغيير الديموقرطي في سوريا.

من جانبها اعتبرت الناشطة السورية المعارضة سهير الاتاسي أن خطاب الاسد "لا يرقى الى مستوى الازمة" وسيؤدي الى تأجيج التظاهرات ضد نظامه، اما المعارض حسن عبد العظيم فقال لفرانس برس ان "الخطاب لم يكن كافيا"، موضحا انه "يوجد افكار كثيرة لكن المسالة بقيت غير واضحة في الخطاب وغير مطمئنة".

وتابع عبد العظيم "انه لم يقرر سحب الجيش وقوى الامن من المدن والمناطق وهذا يجعل الحل الامني والعسكري هو السائد وليس الحلول السياسية".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل