المحتوى الرئيسى

الأهلي يصطدم بأنبي علي استاد القاهرة

06/21 00:44

تختتم اليوم مباريات الجولة الـ‏25‏ لمسابقة الدوري الممتاز بإقامة ثلاث مباريات مهمة لا تقل أهمية عن اللقاءات الخمس التي أقيمت أمس وانطلقت بها مباريات الجولة‏.

حيث يستضيف الإسماعيلي علي ملعبه ووسط جمهوره المصري في لقاء خاص ينطلق في السادسة مساء, وفي نفس التوقيت يلتقي وادي دجلة مع حرس الحدود علي ملعب ستاد الكلية الحربية, وختام الجولة بأهم مباريات اليوم بين الأهلي وأنبي في الثامنة والنصف مساء علي ملعب استاد القاهرة بعد أن كان مقررا لها ملعب ستاد المقاولون العرب, بطلب من أنبي نفسه صاحب الأرض.

أهمية مباريات اليوم أنها تكمل وتحدد إلي حد بعيد صورة خريطة جدول الترتيب العام لفرق المسابقة خاصة في ظل السباق الشرس ما بين الأهلي والزمالك للظفر بلقب الموسم, إضافة إلي المركز الرابع الطامح إليه إكثر من فريق هذا الموسم طمعا في الوجود القاري في الموسم المقبل, ولا شك تحمل المباريات أهمية لفرق الوسط التي تبحث عن الأمان والوجود في ترتيب مطمئن. لقاء الأهلي مع إنبي في الساعة الثامنة والنصف باستاد القاهرة دائما ما يشهد إثارة وقوة بين الفريقين وإن كان التاريخ يقف في صف الأهلي بأعتباره الأكثر فوزا في لقاءات الفريقين, ويدخل الأهلي اللقاء وهو في وصافة جدول الترتيب العام رغم تقاسمه الصدارة مع الزمالك برصيد49 نقطة, ويحتل أنبي المركز الرابع برصيد39 نقطة, وبطبيعة الحال فأن الفوز مهم لكلا الفريقين لاسيما الأهلي الذي يسعي لمواصلة مطاردة الصدارة والبقاء علي القمة مناصفة مع الزمالك لحين فضد الأشتباك بينهما, وأي إهدار للنقاط يعني منح المنافس فرصة الابتعاد والانفراد بالقمة, وهي لغة يرفضها الأهلي كما هو الحال بالنسبة للزمالك الذي خاض لقاءه أمس مع الجيش في أنطلاق الجولة, وسيكون الأهلي أكثر حرصا علي الفوز من أجل تحقيق هدف الفوز باللقب. وقد يعكس هذا الأسلوب الذي سيخوض به الأهلي اللقاء معتمدا علي الهجوم والضغط علي منافسه من أجل إنهاء اللقاء مبكرا, ورغم الغيابات في صفوف الأهلي الكثيرة والتي يأتي علي رأسها محمد أبوتريكة ومحمد شوقي للإصابة وأحمد حسن للإيقاف إلا أن الفريق به ما يعوض تلك الغيابات لا سيما بعد عودة عماد متعب من الإصابة وأصبح مرشحا للعودة والظهور لأول مرة مع الفريق خلال مباريات الدور الثاني لقيادة هجوم الفريق, وقد يشارك سعيود بعد وصوله من الجزائر أمس.

شكل الأهلي الهجومي رغم تنوعه إلا أنه أصبح معروفا للجميع ما بين الاعتماد علي ا انطلاقات ظهيري الجنب أحمد فتحي وسيد معوض أو من العمق عن طريق تحركات بركات وحسام غالي وأمامهم دومنيك رأس الحربة أو حتي من خلال الكرات الطويلة من خط الظهر للأمام والتي يجيدها وائل جمعة وشريف عبد الفضيل وحسام غالي وقتما كان يلعب ليبرو. وقد يكون هناك تغير في أسلوب لعب أنبي اليوم فلن يعتمد علي مهاجمة الأهلي كما هو معتاد, خاصة أن الفريق يخشي ضباع مركزه الرابع وسيسعي أولا لعدم الخسارة حتي لا يفقد نقاطا ثم يبحث بعد ذلك عن الفوز ويغيب عن أنبي اليوم عنصرين مهمين جدا أحمد عبد الظاهر مهاجم الفريق وعمرو فهيم قلب دفاع الفريق وغيابهم مؤثر لأنهم من أصحاب الخبرة لكن في الوقت ذاته يملك أنبي البدائل القادرة علي تعويض الغيابات. وربما يفاجئنا أنبي بفكر أخر ويعتمد علي فتح الملعب ومهاجمة الأهلي بحثا عن النقاط الثلاث, وهذا ما يريده الأهلي لإيجاد المساحات هو الأخر في دفاعات منافسه خاصة أن التكتلات الدفاعية ترهق أي فريق مهما كانت قوة هجومة وقدرته علي الأختراق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل