المحتوى الرئيسى

سامح مكرم عبيد يستقيل من الوفد احتجاجا على التحالف مع الاخوان

06/21 17:54

القاهرة - محرر مصراوى :


تقدم سامح مكرم عبيد باستقالته من عضوية حزب الوفد الثلاثاء احتجاجا على التحالف مع حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين‏ في اطار "مبادرة التحالف من أجل مصر" والتي تضم 13 حزبا سياسيا بهدف التنسيق فيما بينها لخوض الانتخابات التشريعية .

وقال عبيد ، فى نص استقالته التى حصل مصراوى على نسخة منها ، "قبل تسعة أشهر وتحديداً في 29/9/2010 تقدمت باستقالتي من كافة مناصبي الحزبية وعلي الأخص السكرتارية العامة والمكتب التنفيذي والهيئة العليا ومن باقي التشكيلات فيما عدا عضويتي بالحزب التي تمسكت بها لإيماني برسالة الوفد ومبادئه وثوابته التي تحدت الزمن والأشخاص ".

وأضاف حفيد مكرم عبيد باشا " وكانت أسباب استقالتي هى انفرادكم بالسلطة عن طريق تهميش مؤسسات الحزب وتفسير لائحته لتناسب طموحاتكم وتضارب مصالحكم الشخصية مع مصالح الحزب وإساءتكم له حين أقدمتم علي صفقة تصفية جريدة الدستور ، والتخلي عن مبدأ علمانية الوفد الذي أرساه سعد زغلول باشا ورفاقه الوطنيون وذلك مغازلة لجماعة الأخوان المسلمين وبداية لانصهار الوفد فى الجماعة" .

واستطرد عبيد "كنت أتمني أن أكون مخطأ في نظرتي للأمور ولكن - وللأسف الشديد - فإن قراركم الأسبوع الماضي بالتحالف مع جماعة الأخوان المسلمين لتكوين جبهة موحدة في الانتخابات القادمة أكد مرة أخرى أنكم فعلا تلميذ الشيخ لاشين أبو شنب ، أحد القيادات المحترمة في الأخوان المسلمين وأستاذكم في المدرسة الثانوية ، علي حد قولكم .  وقد يكون مفهوما – ولكن بالتأكيد غير مقبولاً – تحالف الوفد مع الأخوان ، في عصر ما قبل ثورة 25 يناير ضد الحزب الوطني ودولته البوليسية ولكن تتحالفون الآن مع الأخوان المسلمين ضد من ؟ والجواب ببساطة هو تحالف لإضفاء شرعية وفدية للإخوان لضرب الدولة المدنية الليبرالية أي أنكم تقودون الوفد ليتواطأ علي نفسه بالتنصل من مبادئه وثوابته التي دافع عنها لمدة 90 عاماً متوالية" .

واختتم استقالته قائلا "إن الوطن يمر بمرحلة دقيقة للغاية وأن البرلمان القادم الذي سيسطر دستوراً جديداً ويحدد مصير مصر والمنطقة المحيطة بها لسنوات قادمة لا يتحمل الانتهازية السياسية لتحقيق مكاسب ضيقة ولذا أجدني أقف وربما وحيداً دفاعاً عن مبادئ الوفد الذي حمى مدنية مصر بفصل الدين عن الدولة مطالباً بأن يكون الدين لله والوطن للجميع ولا أجد سبيلاً أفضل للتعبير عن رفضي الشديد لهذا العبث إلا باستقالتي من عضوية الحزب وقبل أن تزايدوا ويزايد معكم أتباعكم الأوفياء أقول لكم بصريح العبارة أن استقالتي هذه ليست بسبب مسيحيتي وإنما لوطنيتي ".

وكانت الهيئة العليا لحزب الوفد قد وافقت في اجتماعها الاثنين على مشاركة الحزب في مبادرة التحالف الوطني من أجل مصر .


أهم أخبار مصر

Comments

عاجل