المحتوى الرئيسى

الحبيب معتذرا : من غير المعقول أن أقصد إهانة نصف شعب دولتي في السعودية

06/21 03:14

الرياض – خالد الشايع

قدم عالم النفس السعودي البروفيسور طارق الحبيب اعتذاره عن الحديث الذي أدلى به ووصف عبره الوطنية السعودية بأنها "مبعثرة"، عندما قال بإن "الإنسان الذي يعيش في المنطقة الجنوبية في السعودية لديه انتماء لـ "دولة مجاورة" أكبر من انتمائه لأهل المنطقة الوسطى أو الشمالية".

وقدم الحبيب اعتذاره في صفحته على موقع التواصل الإجتماعي (facebook) مشددا على أن حديثة قد يكون فهم بشكل غير صحيح وفي غير مراده، وأوضح :" تريدون مني اعتذارا ... لكم مني ألف اعتذار يا أهل الشمال والجنوب .. سمعت كلامي مرات عديدة .. فوجدت أنه ربما يخطئ في فهمه بعض الناس فأعتذر لمن فهم مرادي على غير قصدي .. مساءكم وطن ... محبكم طارق الحبيب".

وكان الحبيب اصدر قبل اعتذاره بساعات بيان وضح فيه ماكان يقصد من حديثه حول انتماء سكان الجنوب والشمال أكد فيه على انه :"مهما بلغ الأمر من نقص بي في العقل، وسوء في النية، فإني لا يمكن أن اشتم نصف شعب دولتي".

وشدد على أنه :"عند الاستماع لخطاب أو حوار، فلتربط أوله بآخره وتركز في معانيه ولا تبتر عبارة عن سابقتها، قال ابن عباس: (لو بُتر بعض القرآن عن بعضه لأصبح كفراً)، فكيف بكلام بشر مثلي".

وتابع:" لا أتقن لغة الشتائم فاعذروني على عدم استخدامها في حق من أساء إلي، لكني أرجوها عند الله يوم ألقاه، كما إني لا أتقن لغة العزف على الأوتار أثناء الأزمات كما قرأت من البعض، فثقتي بوطني وطمأنينتي لمكانتي عند أهلي من المواطنين تكفيني".

واشتكى من تحريف كلامه بغرض الإساءه إلية وشدد على أنه قال بالنص :"هو وقت التماسك، لماذا لا يسعى السعوديون لأن يكون الجنوبي والقصيمي والشمالي علاقتهم ببعضهم أقوى من علاقتهم بقبائلهم؟ مع هذه الثورات العربية لماذا لا نشكل وطناً مميزاً.. أن يناقشوا الوطنية في السعودية. آه من الوطنية. حينما يأتي إنسان المنطقة الوسطى ويذهب إلى الجنوب يجد إنسان الجنوب انتماؤه لدول مجاورة أكثر من انتمائه للوسطى أو الشمالية.. تأتي لإنسان الشمال تجد انتماءه لدول مجاورة أكثر من انتمائه للوسطى. أنت تصنع منظومة وطن.. هذه المنظومة الوطنية عندما تصنع تشكل قوة".

وكانت مجموعة من الصحفيين السعوديين أصدر في وقت سابق بياناً مشتركاً حصلت "العربية.نت" على نسخة منه قالوا فيه بانهم تفاجأوا بحديث الحبيب لما فيه من "زرع للفتنة بين أبناء الشعب الواحد، خاصة في مثل هذه الأوقات التي تتطلب التعاضد والتآلف، فإنه يؤسفنا صدور ذلك من شخصية كنا نتوقع أن تكون أكثر حرصا واهتماما باللحمة الوطنية"، مطالبين الجهات الإعلامية بالوقوف "ضد من يحاول المساس بالوحدة الوطنية وتفريق شمل أبناء الوطن بطريقة عنصرية".

"لا مسوغ للهجوم"

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل