المحتوى الرئيسى

تشريد الآلاف في الصين بسبب الفيضانات ومخاوف أزمة طعام

06/21 03:43

بكين: تضرر مليوني شخص في الصين نتيجة الفيضانات العارمة التي ضرب شرق البلاد، والتي نتجت عن فيضانات غزيرة لا تزال تهطل على أجزاء واسعة من إقليم جيجيانج.

وتسببت الفيضانات في تشرد مئات الآلاف وإغراق مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية والأراضي المأهولة بالسكان وأتلفت المزروعات.

وذكرت وكالة «شينخوا» الصينية أن أكثر من ألف مشروع صغيرة في المنطقة قد ضاع بالكامل تحت مياه الأمطار وأن بوادر أزمة طعام بدأت تلوح في الأفق في المناطق المتضررة.

وقالت الوكالة إن أمطار هذا الشهر هي الأسوأ منذ عام 1955 وقد أسفرت حتى الآن عن مقتل أو فقدان نحو 150 شخصا.

وحشدت الحكومة الصينية قوات من الجيش للمساعدة في إجلاء مئات الآلاف من سكان المناطق المتضررة، كما رفعت مستوى التحذير العام من كارثة إلى درجة أربعة وهي الأعلى.

وأدت الفيضانات خلال الشهر الحالي إلى سلسلة من الانهيارات الأرضية التي طمرت البيوت بكاملها وأدت إلى مقتل ثلاثة أشخاص في إقليمي جيجيانج وهوبي.

وجاءت الأمطار بعد شهور من الجفاف الشديد الذي أحرق المحاصيل في وسط وشمال الصين، ووصف في بعض المناطق المطلة على نهر يانجتزي بأنه أسوأ جفاف مسجل منذ نحو نصف قرن.

وبالرغم من سقوط الأمطار إلا أن المسؤولين الصينيين حذروا من أن نقص الطعام وضياع المنازل في المناطق المتضررة سيستمر لفترة طويلة.

ويقول الخبراء إن أزمة المحاصيل الزراعية الناجمة عن الفيضانات في الصين قد يكون لها أثر قوي على أسعار المحاصيل عبر العالم.

قال وزير الموارد المائية نشن ليه، يوم الأحد الماضي، إن الفيضانات العارمة الناجمة عن الأمطار الغزيرة ستواصل تهديد الأجزاء الجنوبية من الصين ، وتصل بالبلاد إلى لحظة حاسمة للسيطرة على الفيضان.

وحث تشن السلطات المحلية على تعزيز التنبؤات الجوية ، وضمان سلامة مرافق السيطرة على الفيضانات ، مثل الحواجز ، والخزانات ، والسدود، وتكثيف جهود السيطرة على الفيضانات في المدن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل