المحتوى الرئيسى

اعتراضات حول نفي مجلس الوزارة اصدار تصريح قانون دور العبادة

06/21 14:31

سامح فوزي:مواد المشروع تم تداولها في وسائل الاعلام ومجلس الوزراء لم تصدر اي تصريح

عماد جاد: أفضل الانتظار حتى انتخاب برلمان جديد  يضع القانون


"جزء من غياب الشفافية في المجتمع" هذا ما قاله الكاتب الصحفي سامح فوزي المختص بشئون المواطنة تعليقاً على ما نشر بتقارير صحفية تقول أن مجلس الوزراء لم يضع مواد قانون دور العبادة بعد.

فوزي قال في تصريح خاص لـ "الدستور الأصلي" كنت أتوقع ان الشفافية ستتعمق في بناء النظام الديمقراطي الجديد، وأشار أن مواد مشروع دور العبادة تم تداولها في وسائل الإعلام منذ أسبوعين كما نشرت مواد القانون في الصحف القومية، ولم يصدر تصريح واحد من مجلس الوزراء ينفي ذلك.

وتساءل: لماذا اجتمعت الكنائس المسيحية برئاسة البابا شنودة لمناقشة مشروع القانون؟ إلا إذا وصلتهم مسودة بمشروع القانون ولو بشكل غير رسمي، وقال: "كنت أتمنى ان يخرج علينا رئيس الوزراء ليقل أن المشروع طرح للنقاش ولم يتم الموافقة عليه، وسنستجيب للأعتراضات التي قدمت عليه"،وقال كنت أتمنى أن يطرح المشروع ويناقش بشكل علني من قبل مجلس الوزراء، إلا أن هذا لم يحدث.    

وطالب د. عماد جاد الخبير بمركز دراسات الأهرام الاستراتيجي بالانتظار على إصدار مرسوم  القانون الموحد لبناء دور العبادة لحين انتخاب مجلس شعب جديد يضع هذا القانون.

وقال جاد في تصريح خاص لـ "الدستور الأصلي" أن مشروع قانون دور العبادة ليس إلا محاولة للالتفاف على الوضع الراهن لأن القانون به العديد من المشاكل،ووصفه بأنه قرار تحكمي غير مستند لمؤشرات موضوعية.

 وعن مشاكل مشروع القانون الذي طرح في وسائل الإعلام لمناقشته، قال: "القانون لم يحدد معايير واضحة ومحددة يؤخذ بها قرار الموافقة أو الرفض"، وأعتبر أن هذا المشروع يتضمن في داخله القيود العشرة التي وضعها العزبي باشا في ثلاثنيات القرن الماضي.

أعتبر تراجع الطوائف المسيحية عن إصدار رأيها الرسمي هو أمر طبيعي بسبب عدم صدورمن  تصريح الوزارة ووضع مواد القانون بهذا الشكل والذي اعترضت عليه الكنيسة واتضح هذا في تصريحات إعلامية على لسان الأنبا موسى أسقف الشباب وبعض القانونيين المحسوبين على الكنيسة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل