المحتوى الرئيسى

«الشبكة العربية» تدين دعوى إسقاط الجنسية عن البرادعي وجمال مبارك

06/21 14:03

 

أعلنت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، الثلاثاء، تضامنها مع كل من جمال مبارك، نجل الرئيس السابق حسني مبارك، والدكتور محمد البرادعى, المرشح المحتمل للرئاسة الجمهورية, مدير وكالة الطاقة الذرية السابق، والمقامة ضدهما دعوى لسحب الجنسية المصرية منهما.

وأشارت الشبكة فى بيان لها أن المدعو حامد صديق، والذي وصفته بأنه معروف برفع العشرات من قضايا الحسبة السياسية، رفع دعوى ضد رئاسة الجمهورية برقم 3364\64 و ضد وزارة الداخلية برقم 8672\64 أمام محكمة القضاء الإداري يطالب فيها بنزع الجنسية المصرية عن كل من جمال والبرادعي، بزعم ان الأول يحمل الجنسية الإنجليزية من أمه سوزان ثابت دون استئذان وزارة الداخلية بموجب قانون الجنسية، وأن الثانى أثناء توليه منصب مدير وكالة الطاقة الذرية تغاضى عن امتلاك إسرائيل أسلحة نووية.

وأكد البيان أن محاميًا من وحدة الدعم القانوني لحرية التعبير بالشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان حضر الجلسة الثلاثاء وأعلن تدخله الانضمامي للدفاع عن المطعون ضدهما، وطلب التأجيل للإعلان بالتدخل وسداد الرسوم والإطلاع على المستندات وقد تم تأجيل الجلسة إلى 26 يونيو الجاري.

وأوضح البيان أن تكرار الدعاوى التي تطالب بسحب الجنسية أمر غير مفهوم أو مبرر لأن الجنسية حق أصيل من حقوق الانسان ولا يجوز لأي جهة أن تجرد شخصًا من هويته، وقال «وﻻ نقبل أن تسقط الجنسية حتى مع ارتكاب أبشع الجرائم فكيف نسقطها لخلافات سياسية يجب أن تتحمل كل الآراء».

وشدد البيان أنه «ورغم معارضتنا الشديدة للنظام السابق متمثلا فى الرئيس وعائلته إﻻ أننا ندافع عن حقهم الطبيعي فى المحاكمة العادلة وحقهم الطبيعي فى الهوية متمثلة فى الجنسية المصرية».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل