المحتوى الرئيسى

"حماس" تتهم عباس بخرق اتفاق المصالحة لإصراره على تعيين فياض

06/21 10:50

رام الله: اتهمت حركة المقاومة الاسلامية "حماس" الثلاثاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس بـ"خرق" اتفاق المصالحة الفلسطينية من خلال إصراره على تعيين سلام فياض على رأس حكومة التوافق المنوي تشكيلها بموجب الاتفاق.

ونقلت صحيفة "القدس العربي" اللندنية عن سامي أبو زهري المتحدث باسم الحركة قوله "إن تصريحات عباس بخصوص الإصرار على ترشيح فياض تمثل تصعيدا إعلاميا غير مبرر".

واعتبر أبو زهري أن تصريحات عباس "تتضمن اتهامات باطلة لا أساس لها من الصحة"، مشددا على أن هذه التصريحات تضر بالمصلحة الوطنية وجهود المصالحة.

وشدد على أن اتفاق المصالحة ينص على أن يتم تعيين رئيس وأعضاء الحكومة المقبلة بالتوافق بين كافة الأطراف الفلسطينية.

وكان عباس أعلن في لقاء تلفزيوني بث في وقت متأخر مساء الاثنين أن من حقه القول إن رئيس الحكومة المقبلة سيكون سلام فياض.

وقال عباس "أنا من يتحمل المسئولية وتبعات عمل هذه الحكومة، إذا من حقي أن أقول من هو رئيس الحكومة، نعم رئيس الحكومة هو سلام فياض".

وكان الخلاف على منصب رئاسة حكومة التوافق تسبب في تأجيل لقاء عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" خالد مشعل الذي كان مقررا الثلاثاء في القاهرة لإعلان تشكيلة حكومة التوافق إلى أجل غير مسمى.

وفي موقف لافت، يمكن أن يفجر اتفاق المصالحة، أعلن عباس أنه سيستمر في الاعتقالات بالضفة الغربية التي تصفها "حماس" بأنها اعتقالات سياسية.

وقال "سأستمر في الاعتقال، وأنا صريح في هذا الموضوع، لثلاثة أسباب: تهريب السلاح، وتبييض الأموال، وتهريب المتفجرات".

واتهم عباس حماس بأنها كانت ورقة في يد إيران، وقال "حماس تأتيها أموال من إيران ولكن تصرفها فقط على عناصرها، وحماس ورقة بيد إيران ونحن لسنا ورقة بيد أي شخص".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل