المحتوى الرئيسى

ملتقى تراث الرباط يدعم تصنيفها باليونسكو

06/20 20:54

الرباط: انطلقت، أول أمس السبت بساحة باب الأحد، فعاليات الملتقى التحسيسي لتراث مدينة الرباط لدعم مشروع تصنيفها ضمن التراث العالمي وذلك تحت شعار "المحافظة على الموروث الثقافي مسئولية مشتركة".

ووفق صحيفة "بيان اليوم" المغربية يندرج تنظيم هذه التظاهرة الثقافية، في إطار تقديم ملف مدينة الرباط لتصنيف موروثها التاريخي والحضاري ضمن قائمة التراث الإنساني العالمي لدى منظمة اليونسكو.

وقد افتتح هذا الملتقى ،الذي شارك فيه ألمع الفنانين التشكيليين المغاربة وحضره وفد يضم السلطات المحلية والمنتخبين وفعاليات جمعوية والمهتمين بتراث المدينة، بتنظيم ورشة للفنانين التشكيلين وورشة فنية للأطفال أطرها أساتذة في الفن التشكيلي.

عرف الملتقى، من خلال هذه الورشات، إنجاز لوحات فنية تحكي أصالة مدينة الرباط وما تزخر به من موروث ثقافي مادي يرجع إلى فترات تاريخية مختلفة والتي من بينها، على الخصوص، قصبة الأوداية وشالة والسور الموحدي والسور الأندلسي وصومعة حسان وضريح محمد الخامس.

وقال عبد الإله الدغمي، مدير الملتقى، أن ملف تصنيف الرباط ضمن التراث العالمي باليونسكو يشمل عدة مواقع تاريخية أهمها المدينة العتيقة والمدينة الأوروبية داخل الأسوار وشالة والأوداية والأسوار والأبواب والحبوس وشارع النصر وحديقة التجارب وصومعة حسان وضريح محمد الخامس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل