المحتوى الرئيسى

"معاريف": ليفنى تتعرض لضربة قوية تهدد بانفلات قبضتها عن "كاديما"

06/20 19:23

تلقت تسيبى ليفنى زعيمة المعارضة الإسرائيلية ورئيسة حزب كاديما ضربة قوية تهدد بانفلات قبضتها على أركان الحزب، وتضعف ثقتها وسط أعضائه، كما تقلل فرصها فى الفوز برئاسة الحزب لصالح منافسها شاؤول موفاز، وتضعف حظوظها فى كسب منصب رئاسة الوزراء فى الانتخابات الإسرائيلية القادمة مرة أخرى.

جاء ذلك فى أعقاب خلافات نشأت بين أعضاء حزب كاديما بخصوص ميزانية الحزب، نتج عنها انفصال العضوين إيال أرد وليئور حورب المستشارين المقربين من ليفنى عن مكتبها، إضافة إلى قيام الأخير بفتح قنوات اتصال مع أحد أشد خصومها وهو شاؤول موفاز.

وكشفت صحيفة "معاريف" النقاب عن تعرض ليفنى إلى توبيخ خلال الأسبوع الماضى، وأنها اضطرت إلى التنازل عن بعض صلاحيتها وصلاحيات مدير مكتب الحزب، مضيفة أن ترك المستشارين مكتبها هو بمثابة ضربة قاسمة لها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل