المحتوى الرئيسى

الضرائب تخسر‮ ‬1‭.‬4‭ ‬مليار جنيه سنويا

06/20 19:19

وكشفت الدراسة ان هناك اسباب اخري لهذا الفاقد الضريبي تتعلق بإجراءات التحصيل‮ ‬،‮ ‬واهمها‮ ‬غياب الآليـة المتطورة لتحصيل المستحقات الضريبية من الجهات الحكومية‮ ‬،‮ ‬حيث لا توجد ملفات للتحصيل خاصة بالجهات الحكومية في بعض المأموريات لمتابعة سداد الضريبة‮ ‬،‮ ‬بالاضافة الي‮ ‬غياب الرقابة الضريبية علي الجهات الحكومية طبقاً‮ ‬لأحكام قانون الضرائب‮ ‬،‮ ‬ويتضح ذلك من خلال عدم التزام الجهات الحكومية بتوريد وخصم الفروق الضريبية المستحقة السداد في موعدها‮ ‬،‮ ‬حيث إن هناك فارقاً‮ ‬بين تاريخ تسليم الشيك وتوريد القيمة بالبنك المركزي‮ ‬،‮ ‬بخلاف وجود رصيد من الشيكات المرتدة من الجهات الحكومية في بعض المأموريات‮ !‬

اما فيما‮ ‬يتعلق بإجراءات الفحص تكشف الدراسة عن وجود إهمال لدي بعض المأموريات للفحص الضريبي للجهات الحكومية الهامة‮ ‬،‮ ‬وعدم قيام بعض المأموريات المتخصصة و خاصة مأموريات المحافظات بفحص بند الأجور المتغيرة والتي‮ ‬تؤثر بصورة مباشرة علي تحديد الإيرادات الخاضعة للضريبة‮ ‬،‮ ‬بالاضافة الي قيام بعض المأموريات بالفحص الضريبي‮ ‬لعينة من العاملين الخاضعين للضريبة دون فحص باقي العاملين الخاضعين للضريبة بالجهات الحكومية‮ . ‬وارجعت الدراسة ذلك الي عدم كفاية القوي الفنية التنفيذية للفحص والتحصيل علي مستوي كافة المأموريات المتخصصة بالمقارنة بعدد الملفات‮ ‬،‮ ‬وعدم تنمية مهاراتهم ورفع كفاءاتهم‮ ‬،‮ ‬بخلاف استمرار عمل بعض قيادات المـكاتب الخارجية للتفتيش علي الوزارات بالقاهرة إلي ما‮ ‬يقرب من‮ ‬15‭ ‬سنة متصلة مما أدي إلي عدم نقل الخبرات وعدم خلق صف ثانٍ‮ ‬من القيادات‮ .‬

ووضع خالد عبدالنبي صاحب الدراسة رؤية لمعالجة أسباب الفاقد في الحصيلة الضريبية تعتمد علي أنشاء إدارة مركزية لضريبة المرتبات و ما في‮ ‬حكمها بمصلحة الضرائب‮ ‬،‮ ‬وتطوير منهجية التدريب للجهاز التنفيذي لضريبة المرتبات‮ ‬،‮ ‬ووضع آلية فعالة لتنفيذ خطة وضع قاعدة بيانات متكاملة لضريبة المرتبات و ما في‮ ‬حكمها‮ ‬،‮ ‬ودعا الي وضع دليل للإجراءات التنفيذية لفحص ضريبة المرتبات و ما في حكمها بالجهاز الحكومي بالدولة و تدريب العاملين بالمصلحة علي تنفيذه‮ ‬،‮ ‬لافتا الي انه تم اعداد هذا الدليل و لكن لم‮ ‬يتم تنفيذه حتي الآن‮ ‬،‮ ‬بالاضافة الي ضرورة التعاون بين المصلحة والجهات الملتزمة بخصم الضريبة من خلال وضع خطط الأداء التنفيذي‮ ‬للضريبة بما‮ ‬يتفق مع النظم الإدارية واللوائح المالية المعمول بها في‮ ‬الجهاز الحكومي‮ ‬بالدولة‮ ‬،‮ ‬مع تحويل المكاتب الخارجية بالجهات الحكومية التابعة لمأمورية التفتيش بالقاهرة لمراكز ضريبية متطورة‮ ‬،‮ ‬ووضع اتفاقية للتعاون المشترك بين مصلحة الضرائب وقطاع الحسابات والمديريات المالية بوزارة المالية وتدريب العاملين بالقطاع علي‮ ‬متابعة خصم ضريبة المرتبات من المنبع لمعالجة القصور في‮ ‬الرقابة الداخلية بالجهاز الحكومي‮ ‬بالدولة‮ ‬،‮ ‬بالاضافة الي ضرورة وضع بروتوكول للعمل المشترك بين المصلحة و الجهاز المركزي‮ ‬للمحاسبات لتفعيل دور الجهاز في‮ ‬متابعة خصم ضريبة المرتبات و الدمغة و كافة أنواع الضرائب النوعية الأخري‮ ‬من المنبع‮ . ‬مطالباً‮ ‬بانشاء مأموريات متخصصة للدمغة والتفتيش علي المصالح الحكومية بكافة المحافظات‮ .‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل