المحتوى الرئيسى

ناشطو سوريا يعتبرون أن خطاب الأسد "يكرس الأزمة"

06/20 19:42

اعتبرت "لجان التنسيق المحلية" التى تضم أبرز ناشطى الحركة الاحتجاجية فى سوريا أن الخطاب الذى ألقاه الرئيس بشار الأسد الاثنين، "يكرس الأزمة"، وأعلنت استمرار "الثورة" حتى تغيير النظام.

وقالت لجان التنسيق المحلية فى بيان أنها: "ترى فى الخطاب تكريسا للازمة من قبل النظام الذى يتمترس وراء الإنكار والتعامى عن رؤية الواقع الجديد، الذى فرضته ثورة السوريين المستمرة حتى تحقيق مطالبها".

ورأت أن فى الخطاب "تجاهلا كاملا لجرائم الأجهزة الأمنية التابعة للنظام، التى ارتكبت أعمال القتل، والتمثيل بالجثث واعتقال الآلاف من المتظاهرين والنشطاء، والذين لا يزال مصير معظمهم مجهولا حتى اللحظة".

واعتبرت أن دعوة الحوار التى وردت فى الخطاب "مجرد محاولة لكسب الوقت على حساب دماء السوريين وتضحياتهم"، معلنة رفضها "أى حوار لا يكون الهدف منه طى صفحة النظام الحالى بصورة سلمية والتحول نحو سوريا جديدة، دولة ديمقراطية حرة، ولمواطنيها كافة"، وتابعت: "لم يقترب الخطاب حتى من كونه خطاب أزمة وطنية تعيشها البلاد منذ ثلاثة أشهر".

ورأت أن الأسد: "أصر على التعامى عن حقائق أصبحت جلية لمن يريد أن يرى، أهمها رغبة السوريين وإرادتهم من أجل الانتقال ببلدهم إلى نظام ديمقراطى حر تعددى"، وختم البيان: "ثورتنا مستمرة حتى تحقيق كامل أهدافها".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل