المحتوى الرئيسى

فورين بوليسي: «تويتر» أصبح وسيلة لتغير مفاهيم العالم ورؤيته للمنطقة العربية

06/20 15:18

قالت مجلة «فورين بوليسي» الأمريكية،  إن أهمية موقع التدوينات القصيرة، «تويتر»، برزت أثناء الثورة المصرية، مشيرة إلى أن المواقع الاجتماعية أصبحت هي «السبيل الأساسي» لمتابعة وفهم التغيرات اللحظية التي تشهدها المنطقة العربية.

 وقالت إن الثوار في ميدان التحرير وأمام مبنى الإذاعة والتلفزيون كانوا «مراسلين» عبر «تويتر»، الذي سمح لهم بنقل وترجمة كل ما يحدث من صراعات داخل الميدان في قلب القاهرة إلى العالم.

لكنها أوضحت أن التدوينات المصغرة التي انتشرت عبر «تويتر» لم تكن هي التي صنعت الثورة، وإنما كانت الطفرة في وسائل الإعلام بأكملها على مدار العقد الأخير هي السبب الرئيسي في التغيير السياسي.

وأوضحت أن «تويتر» أصبح وسيلة لتغير مفاهيم العالم ورؤيته للمنطقة العربية، حتى أن بعض أساتذة العلوم السياسية في الجامعات يستعينون بقاعدة بيانات كبيرة من التدوينات الموجودة على تويتر للرجوع إلى ما حدث في سبع ثورات عربية.

ورغم أن الموقع الاجتماعي «فيس بوك» وموقع نشر المقاطع المصورة «يوتيوب»، أصبحا أداتين مهمتين في نشر الأخبار، يبقى «تويتر»، بحسب المجلة، الوسيلة الأكثر شهرة ودعما لصحفيي المجتمع المدني، أو من أسمتهم المجلة «المراسلين الذين يتحركون بكاميرات الهاتف المحمول» للبث على أوسع نطاق.

وأشارت فورين بوليسي، إلى أشهر المتابعات العربية على تويتر، ومنها «25 يناير» مثلا، و«الحرية لمنال» التي ظهرت بعد اعتقال منال الشريف، السعودية التي كسرت الحظر على قيادة النساء للسيارات في المملكة، موضحة أن مسألة الثقة في الأخبار المنشورة عن الثورات والأحداث العالمية على تويتر، صارت على المحك، لكنها لا تقلل من أهميته كمنصة للبث واسع الانتشار لكل ما يحدث في العالم العربي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل