المحتوى الرئيسى

بن على يؤكد أنه غادر تونس نتيجة "خدعة" وليس هربا

06/20 16:19


أعلن الرئيس التونسى زين العابدين بن على أنه "لم يترك منصبه" كرئيس للجمهورية، ولم يغادر تونس هربا، بل نتيجة "خدعة"، كما جاء فى بيان أصدره محاميه اللبنانى الاثنين.

وأوضح محاميه أكرم عازوى اليوم الاثنين، أن بن على "لا يعنى" بذلك أنه "ما زال يعتبر نفسه رئيسا لتونس" لكنه يريد أن يوضح أنه "لم يترك منصبه كرئيس للجمهورية ولم يهرب من تونس كما اتهم بذلك زورا".

وقال البيان الذى حمل عنوان "تصريح من الرئيس بن على"، إن "الرئيس (السابق) يزيد أن ظروف مغادرته قسرا وبالخدعة لتونس لم تكن سوى الفصل الأول من الخطة التى استمرت عبر استهداف حكمه". وكان بن على غادر تونس إلى السعودية فى 14 يناير بعد شهر من انتفاضة شعبية جوبهت بقمع عنيف.

وقال بن على فى هذا البيان، إنه بعد تبلغه بوجود خطة لاغتياله "صعد الرئيس إلى الطائرة مع أفراد عائلته بعد أن أمر قائد الطائرة بانتظاره فى مطار جدة، ليعود معه الى تونس"، وأضاف أن "الطائرة عادت الى تونس بدون انتظاره وخلافا لأوامره الصريحة، فبقى فى جدة رغما عن إرادته، ولاحقا تم الإعلان أنه هرب من تونس".

ونفى بن على جميع الاتهامات الموجهة إليه، وتأتى تصريحات بن على بالتزامن مع بدء محاكمته غيابيا فى تونس.

وطلبت هيئة الدفاع عن الرئيس التونسى المخلوع زين العابدين بن على تأجيل محاكمة موكلهم غيابيا، والتى بدأت الاثنين أمام محكمة بالعاصمة التونسية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل