المحتوى الرئيسى

الأحزاب السياسية بالإسكندرية تناقش شكل الدولة فى الدستور

06/20 13:39

عقد مركز "مبادرة" لدعم قيم التسامح الديمقراطى مساء أمس الحلقة النقاشية الثانية من حلقات "هيباتيا" حول شكل الدولة فى الدستور، والتى شارك فيها ممثلو حملة دعم عبد المنعم أبو الفتوح الذين يظهرون على الساحة السياسية للمرة الأولى بالإسكندرية وممثلين عن العديد من التيارات والأحزاب السياسية وهى أحزاب الوفد والحرية والعدالة والمصريين الأحرار والوسط ومصر الحرية والعدل، بالإضافة إلى نشطاء مركز مبادرة وأدار الحوار محمد سعد، مدير البرامج بمركز مبادرة.

من جانبها قالت ممثلة حزب الوسط هناء صبحى: "معايير الكفاءة والمواطنة هى المعايير الحاكمة لمدنية الدولة".

وقال شمعى أسعد ممثل حزب العدل إن الدولة الدينية هى حكم رجال الدين ولا يمكن قصرها على فكرة الدولة الثيوقراطية، مضيفا أن هناك مشكلة فى طرح رؤية المشروع الإسلامى للأقليات.

ومن جانبه قال محمد جمعة ممثل حزب المصريين الأحرار إن الدولة المدنية تتيح حق الحلم للجميع بتولى المناصب العامة وهى دولة ليست لصالح فئة أو ضد أخرى.

أما ياسر فتحى ممثل حزب الحرية والعدالة (الجناح السياسى للإخوان المسلمين) فقد أشار إلى أن المعركة ضد ما يسمى بالدولة الدينية معركة خاطئة لأن مصر لم تعرف نموذج الدولة الدينية فى ظل الإسلام ويجب أن يتم تحويل النقاش العام إلى تثبيت دعائم الديمقراطية بدلا من النقاش حول ثنائية الدولة المدنية والدينية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل