المحتوى الرئيسى

أحمد عزمي: لم أدخل قسم شرطة حتَّى الآن

06/20 06:31

   في حوار مع "إيلاف"، يتحدَّث الفنان الشَّاب، أحمد عزمي، عن مسلسله الجديد "دوران شبرا"، الذي يخوض به ماراثون الدراما الرمضانيَّة، وفيلمه الجديد "بعد الطوفان"، وخلافات مسلسل "إحنا الطلبة".


القاهرة: كشف الفنان الشاب، أحمد عزمي، عن تجسيده لدور شاب قبطي في مسلسل "دوران شبرا"، الذي سيخوض به ماراثون الدراما الرمضانية، مشيرًا الى انه تحمس للعمل بعد قراءته لأنه مكتوب بطريقة جيدة، وقال عزمي في مقابلة مع "إيلاف" انه وافق على الصلح في أزمته مع الشركة المنتجة لمسلسل"إحنا الطلبة" بسبب رغبته في الابتعاد عن المشاكل.

حدثنا عن دورك في مسلسل "دوران شبرا"؟

أجسد دور شاب قبطي يدعى "أشرف" وهو نجل الفنانة دلال عبد العزيز، التي تجسد دور الأم في الأسرة القبطية، ويقوم بدور والدي الفنان سامي العدل، وهو يتوفى في الحلقة الأولى من أحداث المسلسل حيث تنطلق الأحداث من وفاته، وأشكره بشدة على موافقته على الاشتراك في المسلسل كضيف شرف وفي عدد محدود جدًّا من المشاهد.

ما الذي حمسك على الاشتراك في المسلسل؟

تحمست للمسلسل فور قراءتي للنص، العمل جيد بصفة عامة ومكتوب بحرفية عالية، إضافة الى انه يعيدني للتعامل مع المخرج خالد الحجر الذي يقوم للمرة الأولى بإخراج عمل درامي، لذا تحمست للعمل خصوصًا انه يضم فريق عمل محترف ومتميز وخلال التصوير كانت هناك العديد من المواقف الطريفة بينا كأسرة المسلسل وكان هناك جو من المودة والحب بين فريق العمل، وهو ما سينعكس على الشاشة لدى عرض المسلسل.

يشارك معك في المسلسل عدد من الفنانين الشباب مثل هيثم زكي ومحمد رمضان، هل تحدثت في ترتيب الأسماء على شارة "دوران شبرا"؟

إطلاقًا، لم أتحدث في أمر مثل هذا، لانه مسؤولية المخرج خالد الحجر ومن ثم ليس من حقي ان أتحدث في أمر مثل هذا، عندما اشترك في عمل مع مخرج محترف لا أتحدث سوى في العمل فحسب واعتمد عليه في الكثير من التحضيرات وأنفذ تعليماته خلال التصوير.

افهم من حديثك أنك لا تتدخل مطلقًا في تفاصيل العمل؟

وارد ان يكون لدي مقترحات أو إضافات على العمل أعرضها لكن إذ لم يوافق عليها المخرج التزم بما هو مكتوب في السيناريو وما يطلبه مني، أعتقد ان الممثل الملتزم يجب ان يفعل ذلك.

لماذا انسحبت من مسلسل "إحنا الطلبة"؟

اعتبر المسلسل صفحة وانطوت بالنسبة لي، لأن الأمر أخذ أكبر من حجمه في وسائل الإعلام وباتت خلافاتي مع الشركة المنتجة هو المروج الأول للمسلسل في وسائل الإعلام، ما حدث انني قررت الانسحاب من المسلسل بعد تعديل السيناريو ثلاثة مرات من قبل الشركة المنتجة مما ترتب عليه خروج المسلسل بصورة غير الصورة التي وافقت عليها، ومن ثم قررت الانسحاب من المسلسل بعدما وجدت أدوار لفنانين زادت وأدوار أخرى تقلصت، مما دفعني الى اتخاذ قرار نهائي بعدم المشاركة في المسلسل أي كانت النتائج.

لكن الأمر لم ينته بطريقة ودية في البداية؟

بعدما وصلت المشكلات الي طريق مسدود، تدخل عدد من الأصدقاء لمساندتي في الأزمة من بينهم صحافيين وكتاب كبار واستفدت كثيرا خلال الأزمة بالمساندة التي وجدتها خاصة وأنني بطبعي لا أهوى المشكلات لذا وافقت على الصلح الودي وإنهاء الأزمة بشكل ودي قبل ان تتفاقم أكثر.

لماذا؟

لأنني لم أدخل قسم شرطة ولو لمرة واحدة في حياتي نظرًا لأني لا أحب المشاكل مطلقًا، لذا الأمر بالنسبة لي مشكلة أود إنهائها بأقل الخسائر الممكنة بالنسبة لي، كان من الممكن أن أذهب الي هيئة الرقابة على المصنفات الفنية بالسيناريوهات الثلاثة التي استلمتها من الشركة المنتجة وبالتالي اختلاف السيناريو الذي وافقت عليه عن السيناريو الذي يتم تنفيذه لكني فضلت الصلح لأن لدي أعمال أخرى أود الالتفات إليها ولدي ابني، الأفضل بالنسبة لي ان أجلس بجوار ابني بدلاً من قضاء الوقت في المنازعات حول مسلسل، أؤمن بأن كل شئ قسمة ونصيب ونصيبي لم يكن موجود في هذا العمل، وقررت الموافقة على الصلح الودي والتنازل عن كافة الشكاوى التي حررتها ضد الشركة وقامت هي الشركة بإجراء مماثل.

هل ثمة مشكلات مع الفنانين المشاركين في المسلسل مثل ريم البارودي وأحمد فلوكس؟

حاليًا لا يوجد أي مشكلة معهم لأنهم زملائي وفي النهاية سنلتقي في أعمال جديدة ونتعاون سويا في المستقبل، وكنت حريص على عدم خسارتهم.

ماذا عن فيلم "بعد الطوفان"؟

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل