المحتوى الرئيسى

الناتو يقر بقتل مدنيين ومعارك بمصراتة

06/20 07:31

أقر حلف شمال الأطلسي (الناتو) بتنفيذ غارة جوية قتل فيها مدنيون في طرابلس الأحد، قائلا إن السبب قد يكون خللا في نظم الأسلحة لديه، في حين تصاعدت حدة المعارك في مدينة مصراتة بغرب ليبيا، وتعرضت مناطق قريبة من ميناء المدينة لقصف بالصواريخ من كتائب العقيد معمر القذافي.

وقال قائد عمليات الناتو في ليبيا الفريق تشارلز بوتشارد في بيان "رغم أننا لا نزال نعمل على تحديد ملابسات ودقائق الحادث، فإن المؤشرات تعكس أن خللا في نظام الأسلحة ربما يكون قد تسبب في هذا الحادث".

وأشار إلى أن الغارة الجوية كانت تستهدف "موقعا للصواريخ تابعا للجيش الليبي". وأضاف أن "الناتو يأسف على الخسائر في أرواح المدنيين الأبرياء، ويتوخى الحذر الشديد أثناء شنه هجمات ضد نظام يصر على استخدام العنف  ضد مدنييه". 

ونفذ حلف الأطلسي أكثر من 11500 طلعة جوية، بينها 4400 مهمة لضرب أهداف، منذ توليه قيادة العملية العسكرية في ليبيا نهاية مارس/آذار الماضي بموجب تفويض من مجلس الأمن الدولي، لمنع نظام الزعيم الليبي معمر القذافي من شن هجمات ضد المدنيين.

وكانت الخارجية الليبية قد أدانت في بيان لها الأحد قصف طائرات الناتو لحي عرادة السكني في سوق الجمعة بطرابلس فجر الأحد، واصفة إياه بأنه "خرق لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 1973 لسنة 2011 الذي اعتمده المجلس بحجة حماية المدنيين".

وقالت إن القصف أسفر عن مقتل تسعة مدنيين، منهم ثلاثة من أسرة واحدة  بينهم رضيعان، وجرح أكثر من 20 مدنيا، وتم تدمير وإلحاق أضرار بعشرات المنازل.

ودعا رئيس الوزراء الليبي البغدادي المحمودي المنظمات والهيئات الدولية وبرلمانات العالم إلى التدخل الفوري لإيقاف "انتهاكات" حلف الأطلسي في ليبيا. ومن جهته أكد الناطق الرسمي باسم رئاسة الوزراء الليبية موسى إبراهيم أن هذه "الجريمة" هي مثال آخر على "همجية الناتو".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل