المحتوى الرئيسى

اشتباكات فى الرباط بين مؤيدين ومعارضين لاصلاحات الملك محمد السادس

06/20 10:36

 

اشتبك مؤيدون للحكومة المغربية الاحد في العاصمة الرباط مع معارضين كانوا يتظاهرون احتجاجا على الاصلاحات الدستورية التي كشف عنها قبل يومين العاهل المغربي الملك محمد السادس.

فقد قام المئات من الشبان الذين كانوا يهتفون بالتأييد للملك المغربي بتفريق مظاهرة معارضة خرجت في احد احياء الرباط الفقيرة، وطاردوا المعارضين في أزقة الحي.

كان ناشطو حركة "20 فبراير" قد دعوا الى خروج مظاهرات حاشدة يوم الأحد للمطالبة بمزيد من الاصلاحات السياسية وذلك رغم مقترحات الإصلاحات الدستورية التي أعلنها العاهل المغربي، التي تشمل الحد من صلاحيات الملك وتعزيز سلطة رئيس الحكومة والبرلمان. ومن المقرر أن يُجرى في الأول من يوليو/تموز المقبل استفتاء شعبي على مشروع هذا الدستور.

الا ان المئات من مؤيدي الحكومة بدأوا بالتجمع في حي التقدم قبل ساعة من موعد انطلاق مظاهرة المعارضة وهم يعزفون الموسيقى ويهتفون تأييدا للملك واصلاحاته.

وعندما واجه هؤلاء المتظاهرين المعارضين، رشقوهم بالحجارة والبيض وهاجموهم. وقد اشترك شبان الحي المذكور في الهجوم على المعارضين، حيث قذفوا السيارات التي كانوا يعتقدون انها تقل معارضين بالقناني الفارغة.

وفى السياق قال عزيز يعقوبي احد منظمي احتجاج الاحد في الدار البيضاء العاصمة التجارية للمغرب انهم هنا لرفض الدستور المقترح ، وان هذا الدستور يحتفظ بكل السلطات في يد الملك الذي يرفض الاصغاء للشارع.

وصرح مسؤول حكومي طلب عدم نشر اسمه بان 2500 شخص شاركوا في احتجاج المعارضة وان معظمهم اعضاء في جماعة اسلامية محظورة. وقال المسؤول ايضا ان الاحتجاج المضاد المؤيد للملكية شارك فيه سبعة الاف شخص. يتبع

وتراقب خطوات الملك محمد السادس عن كثب دول الخليج العربية التي تواجه ايضا دعوات للاصلاح .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل