المحتوى الرئيسى

> تجديد حبس الأردني والسوداني المتهمين بالتجسس في الإسكندرية

06/19 21:13

قرر المستشار «ياسر الرفاعي» - المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية - أمس بتجديد حبس مراسلي القنوات العربية المتهمين بالتجسس 15 يوماً علي ذمة التحقيق للمرة الثالثة للاشتباه في قيامهما بأعمال تجسس بالإسكندرية وطالبت النيابة العامة باستعجال تقرير الأدلة الجنائية حول أجهزة الاتصالات المضبوطة مع المتهمين لمعرفة السبب الذي تستخدم من أجله تلك الأجهزة.

وتعود تفاصيل القضية إلي القبض علي «عمر دفع الله فضل» سوداني الجنسية، ويحمل جواز سفر رقم 618060، و«خالد عوض غزال» أردني الجنسية ويحمل جواز رقم 6069080، بعد الاشتباه فيهما أثناء تواجدهما بأحد الفنادق بشارع الشهداء بمنطقة محطة الرمل، تم اقتيادهما لقسم شرطة العطارين للاستدلال علي شخصيتهما.

وعثر بحوزتهما علي جهاز ثريا وجهاز للبث المباشر وجهاز بلاك بري كان بحيازة المتهمين، بالإضافة إلي 20 كاميرا خاصة بالتصوير الفوتوغرافي كانت بحيازتهما.

واعترف المتهمان بأنهما يعملان مراسلين لصالح قناة «الآن الإماراتية» وكان بحيازتهما أجهزة اتصالات يستخدمها في تأدية أعمالهما كمراسلين، وكانا يحضران للسفر لليبيا لتغطية احداث الثورة ووجدا أن الوصول عبر الإسكندرية سيكون الافضل.

كما أكد المتهمان أن الأجهزة التي تم ضبطها بحوزتهما كانا قد قاما بدفع قيمتها الجمركية أثناء دخولهما مصر، وأنهما لم يستخدما جهاز «الثريا» والذي يعمل من خلال الأقمار الصناعية، خلال فترة إقامتهما في مصر علي الإطلاق.

ولقد أرسلت القناة التي يعمل بها المتهمان إخطاراً يفيد أنهما كانا في مهمة عمل وأن الأجهزة التي لديهما هي من أدواتهما.



أهم أخبار مصر

Comments

عاجل