المحتوى الرئيسى

حسين فهمي يغلق هاتفه، ويرفض المثول أمام النيابة في قضية سعاد حسني

06/19 17:28

بعد أن كشف الفنان حسين فهمي للمقربين منه عن أنه ينتوي التوجه للنيابة العامة وتسليم الـ CD الخاص بمقتل الفنانة سعاد حسني، فوجئ الجميع باختفائه وعدم مثوله أمام النيابة للإدلاء بأقواله.

فقد اختفى فهمي عن الأنظار وأغلق هاتفه النقال، ليتراجع عن قراره بالذهاب إلى النيابة بعد المذكّرة التي تقدّم بها محامي عائلة سعاد حسني، عاصم قنديل، في إطار القضيّة التي تتّهم فيها العائلة رئيس مجلس الشورى السابق ورجل المخابرات صفوت الشريف بقتلها.

ويزعم البعض أن فهمي يمتلك نسخة من الـ CDالذي أرسلته سعاد حسني قبل مقتلها إلى ادارة مهرجان القاهرة السينمائي عندما دُعيت للتكريم عام 2002، وكان حسين فهمي رئيساً للمهرجان وقتذاك.

ويُعتقد أن الـ CD يتضمن براهين تؤكد أنّ السندريلا قد تلقّت تهديدات بقتلها، وأن من يقف وراء هذه التهديدات هو صفوت الشريف الذي كان وقتها وزيراً للإعلام ومشرفاً على المهرجان لذا تمّ إجراء عمليّة مونتاج على تسجيل سعاد وحذف الجمل الخاصة بالشريف.

وكان المحامي عاصم قنديل قد طالب النائب العام المصري عبد المجيد محمود، باستدعاء حسين فهمي لاستجوابه حول إخفائه لنسخة الـ CD .

وتعليقا على هذا الأمر، نفى الممثل الشاب شريف رمزي، زوج ابنة حسين فهمي، اختفاءه أو هروبه، موضحاً أنّه فضل الانزواء قليلا لأنه يعيش في حالة نفسية سيئة بسبب هذه "المهاترات" وأنّه لو كان شعر بأنّ حياة سعاد مهدّدة بالخطر لكان ضحّى بحياته من أجلها نظراً الى علاقة الصداقة التي جمعتهما، لذا اختار أن يبتعد عن هذه الأمور إلى حين استدعاء النّائب العام له بشكل رسمي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل