المحتوى الرئيسى

اتصالات مكثفة بين واشنطن وتل أبيب مع القاهرة للإفراج عن الجاسوس

06/19 15:24

واصل طاهر الخولى المحامى العام، لنيابة أمن الدولة العليا، اليوم الأحد، تحقيقاته مع ضابط الموساد الإسرائيلى «إيلان تشايم جراييل» المتهم بالتجسس، والإضرار بالأمن القومى للبلاد، فى حضور محاميه ووسط حراسة أمنية مشددة.

و كشف مصدر قضائى، وجود اتصالات دبلوماسية مكثفة بين كل من الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل من جهة وبين مصر من جهة أخرى، لمحاولة الإفراج عن ضابط الموساد، وأضاف المصدر فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن واشنطن وتل أبيب قدمتا حوافظ مستندات والعديد من الأدلة للنائب العام المستشار الدكتور عبد المجيد محمود وكذا إلى المستشار هشام بدوى المحامى العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، التى تثبت أن "جرابيل" يعمل صحفى فقط وجاء للقاهرة احتفاءً وتضامناً مع الثورة المصرية السلمية، وانخرط وسط المتظاهرين الثوار والشباب حباً فى التجربة الفريدة التى شهدتها المنطقة.

وأشارت حوافظ المستندات، إلى أن ضابط الموساد رفض الكشف عن هويته وجنسيته الإسرائيلية خوفاً على حياته، خاصة فى ظل الحديث المتكرر من قبل المجلس العسكرى والأجهزة الأمنية حول العناصر الخارجية المندسة بين صفوف الشباب.

كان المبلغين والشهود من أعضاء شباب ائتلاف الثورة، ذكروا أنهم فوجوا بهذا الشخص، ينخرط فى وسطهم ويتفاعل معهم بطريقة غير منطقية ويتكلم بطلاقة، رغم أنه يتحدث اللغة العربية "الشامية"، وعرف نفسه على أنه صحفى ومراسل أجنبى جاء خصيصاً لتغطية أحداث الثورة المصرية "العظيمة"، وكيف أن المصريين تعاملوا بحكمة مع الموقف وأجبروا الرئيس محمد حسنى مبارك على التنحى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل