المحتوى الرئيسى

هل يجدد شيكابالا للزمالك أم "يهرب" كالعادة.. وهل جوزيه يحب الأهلي أم يحب"روي"؟

06/19 14:25

في خضم الأخبار الكثيرة التي تتعلق بالأحداث الكروية في مصر سواء بقرب فترة الإنتقالات الصيفية ووجود مفاوضات من النادي الفلاني للتعاقد مع اللاعب العلاني والتي بكل تأكيد تسيطر على النسبة الكبرى من إهتمام الجمهور المصري.. أو الأخبار عن المادة 18 والتي تريد الأندية القريبة من هبوط تطبيقها.. أو أخبار تهديد هذا النادي أو ذاك بالانسحاب من الدوري بسبب تعرضه للظلم.. أو مصير مسابقة الدوري في ظل المستجدات التي تظهر كل حين وأخر.. دار في ذهني تساؤلين هامين أحدهما يخص المعسكر الأبيض، والأخر يخص المعسكر الأحمر..

ونأتي أولا للقضية الأهم التي تشغل بال ملايين الزملكاوية وهي التجديد للنجم الأسمر محمود عبد الرازق "شيكابالا" وذلك نظرا للقيمة الكبيرة التي يمثلها للفريق الأبيض ولما لا ودوره في تصدر الزمالك لمسابقة الدوري لا يقل عن 50 % والدليل أنه هداف الفريق وهداف الدوري.

نشاهد شيكابالا وهو يرقص مع الجماهير ويكون سعيداً جداً عندما يرى جمهوره فرحاً بعد كل فوز، بل يذهب اللاعب لتشجيع فرق النادي في الألعاب الأخرى، وهو ما يؤكد أنه عاشق لهذا الكيان ويعشق جماهيره التي تعتبره فارسها الأول وخليفة للنجم الخلوق حازم إمام، ودائماً ما يؤكد النجم الأسمر على عشقه لتلك الجماهير، ولكن الغريب والعجيب أننا نشاهد أيضاً حالات التهرب الكثيرة التي يقوم بها اللاعب عندما تفاتحه إدارة النادي في ملف تجديد تعاقده لأن العقد القديم سينتهي بعد شهور قليلة.

اللاعب الذي هرب من الزمالك وهو في صفوف الناشئين "لعب للفريق الأول في ذلك الحين" متجهاً إلى باوك اليوناني، هرب مرة أخرى لكن من النادي اليوناني وذهب بنفسه إلى النادي الأهلي ليتعاقد معه، لكنه هرب مرة ثالثة بعد أن أتم الاتفاق، وفي النهاية عاد إلى بيته، ومن ثم بعد أن بزغ نجمه وأصبح الفتى المدلل لفريق الزمالك بل والكرة المصرية

http://u.goal.com/119600/119674.jpg

بدأ يبحث عن الاحتراف مجددا "وهذا حقه" ويفاجئنا وكيل اعماله كل حين وأخر بعرض أوروبي وفي نفس الوقت يؤكد أن اللاعب لن يرحل وسيبقى في صفوف الزمالك!.

أمر غريب وعجيب! لماذا إذاً تعلن عن وجود عروض احتراف طالما أنك تؤكد أنه باق في بيته!؟، ولماذا إذاً لم يجدد اللاعب حتى الآن؟.. اللاعب الذي يعشق ناديه وجمهوره وأمامه عرض من هذا النادي قوامه 8 مليون جنيه في الموسم"بعد أن وافق المجلس الحالي على تفعيل العقد" لماذا لم يوقع ويماطل؟.

من وجهة نظري أن ما يحدث من اللاعب الذي تهرب كثيراً من التوقيع على العقد الجديد يعود لسببين: أولهما أنه ينتظر الآن حسم قضية انتخابات النادي وهل سيعود مجلس عباس أم لا "سواء بتعليمات من عباس أو من وكيله أو عن قناعته هو"، فإذا عاد عباس سيجدد شيكابالا وسيضمن الحصول على أمواله كاملة بل ومن الممكن أن تكون "كاش" بجانب الترضيات الأخرى التي بالتأكيد وعده بها عباس، وبذلك يكون رئيس النادي بطلا أمام جمهور الزمالك ولما لا وهو الذي استطاع الاحتفاظ بأفضل لاعبيه على الإطلاق.

السبب الثاني لعدم توقيع اللاعب هو تخوفه من فوز مرتضى منصور لقضية الانتخابات ووقتها سيكون من السهل فوزه بالانتخابات الجديدة ويصبح رئيساً للزمالك، وهنا ستكون فاجعة كبرى للنجم الأسمر بسبب العلاقة السيئة جداً بينه وبين منصور بسبب تهجمه عليه أثناء لقاء سموحة، بعدما شن المحامي الشهير هجوماً حاداً عليه بسبب مناصرته المعلنة لممدوح عباس.

في النهاية.. الأيام فقط سوف تجيب على هذه التساؤلات وهل يجدد شيكا للزمالك أم "يهرب" كالعادة؟.

أما القضية الثانية التي تخص المعسكر الأحمر منذ فترة كبيرة للغاية هي رغبة الجماهير في التعاقد مع مهاجم على مستوى عال وبالطبع يكون أجنبياً نظراً لقلة المواهب المصرية وتمسك الأندية بالعدد القليل المميز من المهاجمين، وبعد عودة البرتغالي مانويل جوزيه وضعت هذه الجماهير كل أمالها في نجاحه في إختيار هاذا المهاجم المنتظر للتخلص من مهاجمي الفريق فضل وحسني وفرانسيس وطلعت.

وبالفعل بدأ جوزيه في البحث عن المهاجم المنتظر لقيده في فترة الانتقالات الشتوية السابقة ووقع اختياره على إيلونجا الذي يلعب في صفوف نجران السعودي ولكن النادي السعودي رفض التفريط في لاعبه، وظل البحث مستمر و" مختبر الأهلي" ظل مفتوح لكل من هب ودب من اللاعبين الأفارقة "النص لبة" وفي النهاية تم التعاقد مع السنغالي الموريتاني دومينيك دا سيلفا، لكن اللاعب لم يقنع أحد أنه رأس حربة صريح مثل الأنجولي فلافيو أو أحمد

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل