المحتوى الرئيسى

وقفة احتجاجية لسائق تاكسى "عاريا" أمام مجلس الوزراء

06/19 14:15

خلع ملابسه كاملة عدا شورت قصير ووقف أمام باب مجلس الوزراء ممسكا بلافتة تحمل كلمات تندد وتسخر من وزارة المالية "نصبوا على وطلبوا منى تسجيل سيارتى التاكسى المسروقة باسم الوزارة حتى يعطنى سيارة جديدة، فاستلموا العقد المسجل باسم وزارة المالية ثم رفضوا أن يعطونى السيارة".

طريقة غريبة للتظاهر قام بها سائق تاكسى أثارت دهشة المعتصمين والمضربين والمارة وسائقى المركبات أمام مجلس الوزراء، لجأ إليها كوسيلة للضغط على المسئولين للنظر فى شكواه التى جعلته يقضى أيامه ولياليه مطرودا من منزله لشهريين ومتردد بين وزارة المالية ووزارة الداخلية ومجلس الوزراء للوصل إلى حل مشكلته.

واقترب "اليوم السابع" منه لمعرفة شكواه، فقال إن اسمه وائل محمد عبد الحميد 28 سنة حاصل على ليسانس أداب فرنساوى وسرقت سيارته التاكسى البيضاء فى يوم 5مارس 2011 على يد 3 بلطجية استقلوا معه السيارة على طريق الأتوستراد بحجة توصيلهم وأمام قسم الخليفة أشهروا فى وجهه المطاوى وأصابوه فى رأسه وسرقوا السيارة.

وأكد أنه حرر محضرا بسرقة السيارة بقسم الخليفة ولكن لم يلق أى استجابة وتوجه لمديرية أمن القاهرة وقابل أحد المسئولين الذى اتصل بالقسم وأوصى بشكواه ولكن لم يحدث شئ، فقرر إرسال شكواه ضد قسم الخليفة بوزارة الداخلية وكانت المفاجأة قال له مستلم الشكوى بعد أن مزقها، وقال له "هات اتنين من أصحابك واسرق تاكسى".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل