المحتوى الرئيسى

أبو غازى: حكومة شرف تعمل على إعادة الاستقرار الأمنى والاقتصادى

06/19 11:53

أكد وزير الثقافة الدكتور عماد أبو غازى، أن الحكومة الانتقالية، برئاسة الدكتور عصام شرف، تعمل فى اتجاهات عدة لإعادة الاستقرار الأمنى والاقتصادى، كما تعمل على تهيئة المجتمع للمرحلة السياسية الجديدة كإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية وصياغة دستور جديد فى مصر.

وأوضح وزير الثقافة- فى حديث لصحيفة "النهار" اللبنانية نشرته اليوم، الأحد - أنه رغم الوضع الانتقالى للحكومة، فهى تضع مشاريع وبرامج على المدى الطويل، قد تستفيد منها الحكومات المقبلة.

ولفت إلى أن ثورة مصر التى أسقطت رأس النظام والكثير من أركانه نجحت فى إدخال تعديلات على بعض مواد الدستور وإطلاق ربيع مصرى وعربى عام.. واعتبر أن الثورة حققت نجاحاتها الأولى فى وقت استثنائى فى سرعته وبحجم غير مسبوق فى تاريخ الثورات المصرية فى المشاركة الشعبية وبريادية آليات حدوثها.

وأشار وزير الثقافة إلى أن ثورة 25 يناير حدثت بلا قيادة وعلى نحو تلقائى ومفاجئ بخلاف ثورات سابقة تصدرها زعماء أو هيئة أركان، لكن لابد من التنبه إلى أن هذه الميزة قد يكون لها وجه سلبى أيضا، وذلك لأن غياب الجماعة التى تمتلك وجهة أو برنامجًا محددًا للثورة قد يعوقها عن القيام بالضغط والمفاوضة لتحقيق أهدافها.

وشدد الدكتور عماد أبو غازى، على الطابع الفريد لثورة 25 يناير لانطلاقها من خارج مؤسسات الدولة إلا أن قيام الجيش بمساندتها كان حاسمًا فى نجاحها.

وأوضح وزير الثقافة، الدكتور عماد أبو غازى، أنه لدى مقارنة الثورتين التونسية والمصرية بغيرهما من الثورات العربية الأخرى الراهنة فى ليبيا واليمن وسوريا يظهر الدور الحاسم للجيشين التونسى والمصرى فى الحيلولة دون انزلاق المؤسسة العسكرية والسلطة الديكتاتورية إلى استعمال العنف ضد المحتجين.

واعتبر وزير الثقافة أن قطع الاتصالات أدت إلى تأجيج الثورة ودفعها إلى الأمام بحيث خرج عشرات الألوف من المصريين إلى الشوارع فى 28 يناير، بسبب تلك الحماقة الحكومية، التى أشعرت المواطنين بأن وجودهم فى الشوارع أكثر أمنًا وأمانًا من بقائهم معزولين فى بيوتهم، وهذا ما دفعهم إلى إنشاء لجان شعبية لحماية أحيائهم وممتلكاتهم، وأدى إلى مشاركة معظم قطاعات الشعب فى الثورة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل