المحتوى الرئيسى

دعوات لحل سياسي في ليبيا

06/19 10:12

أشتون إلى جانب موسى خلال المؤتمر الصحفي (الفرنسية)


دعت منظمات دولية إلى "عملية سياسية" لإنهاء النزاع في ليبيا، وفي وقت أكدت فيه الحكومة الليبية التزامها بقرارات مجلس الأمن، رفض المجلس الوطني الانتقالي التفاوض مع العقيد معمر القذافي.

 
فقد ركز اجتماع عقد في القاهرة السبت وضم مسؤولين كبارا في الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي والاتحاد الأفريقي، على ضرورة البدء بعملية سياسية لحل النزاع في ليبيا.
 
وشدد بيان صدر إثر الاجتماع الذي عقد في مقر الجامعة العربية على أهمية "تعجيل البدء بالعملية السياسية التي تلبي الطموحات المشروعة للشعب الليبي، والتنفيذ الكامل لقراري مجلس الأمن 1970 و1973".

 

وتحدثت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون التي شاركت في الاجتماع إلى جانب الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي جان بينغ، عن وجوب "تأمين دعم يتيح للشعب الليبي اختيار مستقبله كما يشاء".

 

عبد الجليل (يمين) مع وزير الدفاع التونسي عبد الكريم الزبيدي (الفرنسية)

وتحدث الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون -الذي شارك في اجتماع القاهرة عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة- عن وجود ملامح مسار تفاوضي لإنهاء النزاع في ليبيا بدأت ترتسم، لافتا إلى ضرورة توجيه المجتمع الدولي "رسالة متماسكة" في شأن حل سياسي مع العقيد الليبي.

 

اتصالات

من جهته، أكد رئيس الوزراء الليبي البغدادي المحمودي خلال مؤتمر صحفي حصول اتصالات بين النظام الليبي وائتلاف ثورة 17 فبراير، وهو ما نفاه الثوار في وقت سابق.

 

وفي معرض تعليقه على نفي المعارضة، قال البغدادي للصحفيين "اسألوا الاستخبارات المصرية والفرنسية والنرويجية والتونسية وسيقولون لكم الحقيقة"، مضيفا أن كل اللقاءات مسجلة.

 

وكان المحمودي قد جدد الخميس الماضي التزام بلاده بتنفيذ قراري مجلس الأمن رقمي 1970 و1973 بشأن ليبيا، وبخريطة الطريق الأفريقية التي سبق أن قبلت بها حكومته لمعالجة الأوضاع في البلاد.

 

ودعا المحمودي في مؤتمر صحفي عقده بعد لقائه المبعوث الروسي ميخائيل مارغيلوف الأفارقة للتعاون مع روسيا لبلورة أفكار روسية، مشيرا إلى أنه تم إبلاغ المسؤول الروسي أن ليبيا تقبل بأي مبادرة أو نقاش يكون أساسه مبنيا على عنصرين هما وحدة ليبيا ومعمر القذافي رمزا البلاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل