المحتوى الرئيسى

مهرجان سوق التجارة العادلة بقلم:فياض عبد الكريم فياض

06/19 00:45

مهرجان سوق التجارة العادلة

فياض عبد الكريم فياض

في قلب مدينة رسول السلام , في الساحة الرئيسية الفاصلة بين كنيسة المهد ومسجد الفاروق , اقامت جامعة بيت لحم , معهد الشراكة المجتمعية , حفل اختتام مشروع التجارة العادلة ..... تحت رعاية الدكتور فكتور بطارسة رئيس بلدية بيت لحم والدكتور موسى درويش نائب رئيس جامعة بيت لحم ومدير معهد الشراكة الدكتور موسى الربضي تم افتتاح بدأ فعاليات المهرجان....

انتشرت عشرون كشكا لعشرين مشاركا من مؤسسات مختلفة يجمعها انها استفادت من جامعة بيت لحم وتحديدا من معهد الشراكة المجتمعية من خلال المشروع السويسري للتجارة العادلة فشعرت ان من حق الجامعة والمعهد ان يفرج بتخرج اولاده وابنائه.

التجارة العادلة بمبادئها التسعة كما ذكرها الاستاذ موسى الربضي , هي الحلم الذي يتحول الى حقيقة لتمكين صغار المزارعين من بيع منتجهم باسعار عادلة مناسبة تتناسب مع تعبهم وشقائهم.الشفافية والنزاهة والعدالة والحكم الرشيد والمنتج الجيد وبعد البيع العائد من البريمو الذي ينعش الجمعيات التعاونية ويرفدها بما يحقق لها عائدا ماليا اضافيا .

في هذا التجمع الذي اطلقنا عليه اسم مهرجان ... لقد كان مهرجانا ومعرضا وفلكلور شعبي , ولقاء لكل التعاونيون والاصدقاء ..... رقص وغناء ومسرح وفرح وهرج ومرج كلها في الساحة المفتوحة امام كنيسة المهد ومسجد عمر بن المختار ....لقد كانت الساحة اشبه بالساحات الاوروبية منها للساحات العربية , بكل تاكيد وغير قابل للنقاش ان عدد السياح الذين شاهدوا المهرجان اضعاف الفلسطينيين ..... وهذا مؤشر على ان السياحة بخير وان الامن بخير مما ينعكس اثره ايجابيا على الوضع الاقتصادي والاجتماعي ... ومن المشاهد التي شدت الانتباه هو رقص سيدة اوروبية مع اطفالها في الساحة وتلويح عجوز اجنبي بكل تاكيد تجاوز الثمانين بحركات الدبكة الاوروبية وهذه كانت من العشرات ..... لقد احسن الاخ جميل حجازين والفريق العامل معه في اختيار الفرق المشاركة في المهرجان , حيث حولته الى عيد لكل طفل وكل مشاهد وعيدا قوميا وطنيا للوطن....

ما لفت الانتباه هو غلبة العنصر النسائي على الرجال من المشاركين في المهرجان , فالى جانب راعي الحفل التجارة العادلة واتحاد جمعيات عصر الزيتون وشركة عنبتاوي وشركة عنبتاوي فباقي العشرين مشاركا كانت جمعيات نسائية مبدعة في انتاجها وفي عرض نفسها.

نشكر جامعة بيت لحم ومنها معهد الشراكة المجتمعية وخاصة القائمين على مشروع التجارة العادلة ونشكر بلدية بيت لحم , والحق الذي لا يغفل ان الشرطة الفلسطينية من اعلى رتبة من طاقمها في بيت لحم الى ادنى مرتب لقد كانوا حاضرين بشكل حضاري متميز , انا شخصيا لم اره ولم اعهده من قبل مع كل الاحترام لكافة افراد اجهزتنا الامنية اينما كانت , ولكن لربما ولا اجزم هل الطاقم الذي شاهدناه هو خاص بالسياحة ام لا ؟؟؟ ولكن في الحقيقة من احق بالشكر الشعب الفلسطيني والمجتمع البيت لحمي الذي حقا كان على درجة عالية ومتقدمة من الوعي والانتظام وحسن الادارة والتصرف والتعامل مع الضيوف وليس هناك من ضيوف في الوطن الواحد .... والاعلام كان وجوده متميزا وغطى فاعليات المهرجان بشكل مرضي,ولا بد من شكر وزيرة السياحة التي تفقدت كافة المشاركين وتحدثت اليهم فردا فردا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل