المحتوى الرئيسى

أشتون تطالب باستئناف مفاوضات السلام وموسى يرد: "لا فائدة"

06/19 10:18

القاهرة: رفضت كاثرين أشتون ممثلة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبى التعليق على الاعتراف بدولة فلسطين في سبتمبر/أيلول القادم، مؤكدة على أنه لاحل إلا من خلال عودة الطرفين الفلسطينى والإسرائيلى إلى طاولة المفاوضات.

ونقلت وكالة "سما" الفلسطينية عن أشتون ،التى قامت بزيارة للقاهرة امس السبت،قولها "يبقى اهتمامى هو دفع مسار السلام وايمانى بأن أمن الشعب الإسرائيلى والفلسطينى أيضا سيكون مضمونا اذا تم التوصل الى حل للأزمة، وأنا هنا للتأكد من إمكانية جمع الطرفين للمفاوضات"، لافته إلى أنها تحدثت مع اللجنة الرباعية الدولية فى إمكانية دفع المفاوضات خلال المرحلة الراهنة.

فى حين علق عمرو موسى الأمين العام للجامعة العربية بشكل واضح أنه لا أمل من المفاوضات ولافائدة من هذا المسار فى ظل ما قاله رئيس حكومة الإحتلال الإسرائيلى بنيامين نتنياهو فى الكونجرس الأمريكى، قائلا " الطريق مسدود ولايوجد مجال إلا بفرض الأمر على الأمم المتحدة، وإن خسرنا فنكون خسرنا بموقف حازم وليس باستسلام".

ومن جهته ،أكد رئيس الاتحاد الأفريقى جان بينج على مساندة أعضاء الاتحاد بالكامل للموقف العربى بالتوجه الى الأمم المتحده للحصول على اعتراف بدولة فلسطين المستقلة، مشيرا إلى أنه أعطى تعليمات إلى مندوب الاتحاد فى الأمم المتحده لبدء التحرك اللازم لدعم هذا القرار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل