المحتوى الرئيسى

مرصد أمريكي : الجيش السوداني يخزن أسلحة ثقيلة في جنوب كردفان

06/19 10:40

الخرطوم: أفاد مرصد أمريكى الأحد أن بعض الصور التى تم ألتقاطها عبر الأقمار الاصطناعية كشفت عن قيام الجيش السودانى بتخزين أسلحة ثقيلة في عاصمة ولاية جنوب كردفان الغنية بالنفط بشمال السودان.

وأضاف المرصد أن الصور تظهر سيطرة القوات المسلحة السودانية على مدينة كادوقلي بولاية جنوب كردفان على الحدود مع جنوب السودان، الأمر الذى أدى لفرار آلاف المدنيين من قراهم.

وأكد أنها تدعم الأنباء القادمة من الميدان بخصوص استمرار النزاع بين القوات السودانية الشمالية وعناصر الجيش الشعبي الجنوبى، مما يزيد من التكهنات بخصوص شن هذه القوات لهجوم كبير قريبا وفق وثائق الأمم المتحدة.

وأشارت المجموعة الأمريكية للمراقبة والتى أسست العام الماضى بمبادرة من الممثل جورج كلوني، الى أن هذه الصور تعد الأولى حيث تظهر الاف الأشخاص الباحثين عن ملجأ لدى القاعدة الأساسية للأمم المتحدة قرب كادوقلي.

الى ذلك ، أعلنت هيئة الأحزاب والتنظيمات السياسية في السودان رفضها التدخلات الخارجية الرامية لإرباك الوضع السياسي والأمني في البلاد؛ حيث اعتبرعبود جابر رئيس الهيئة في تصريح صحفي السبت أن ما يجري في منطقة جنوب كردفان التى تعتبرها الخرطوم شمالية هو شأن داخلي يفصل فيه السودانيون، وأكد أن المفاوضات هى أفضل وسيلة لمعالجة قضايا الوطن مهما كان حجمها.

وجدد عبود جابر رفضه سعي بعض الجهات الخارجية والأمم المتحدة لإرسال قوات إضافية لجنوب كردفان، وندد بالموقف الأمريكي المناهض للاستقرار والأمن في السودان؛ وذلك عبرالتدخلات المباشرة وغير المباشرة في العملية السلمية بهدف زعزعة الاستقرار وخلق حالة من الفوضى.

وأكد الجهود الوطنية من قبل الحكومة السودانية والمؤسسات لتلافي الأزمات التى تتعرض لها جنوب كردفان وأبيي ودارفور، مشيرا الى مسئولية القوات المسلحة الحفاظ على العملية الأمنية بالبلاد.

وأطلق عبود جابر نداءات لكافة السودانيين بعدم الاستجابة لتهديدات الحركة الشعبية لتحرير جنوب السودان التى تهدف الى زعزعة استقرارهم ، وطالب المنظمات الوطنية بالعمل بفعالية في جنوب كردفان لمعالجة الأوضاع الإنسانية المتأزمة هناك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل